العودة   منتديات زوار المسجد النبوي الشريف >

المـنـتديـات الـنـسـائــيـة

> ركن الـبـيـت المـســــلم
المكتبة الرقمية البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

ركن الـبـيـت المـســــلم ما يتعلق بالبيت المسلم ..

كاتب الموضوع حُسن الخاتمة مشاركات 1 المشاهدات 3105  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-07-2008, 06:59 PM   #1
حُسن الخاتمة
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 134
       
حُسن الخاتمة is on a distinguished road
Thumbs down ** الطريق إلى السعادة **

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحبتي في الله إن راحة القلب وسروره وزوال همومه وغمومه وهو المطلب لكل أحد وبه تحصل الحياة الطيبة ويتم السرور والابتهاج ..
أحبتي : نعلم كل العلم أن السعادة هي مطلب كل إنسان في هذا الوجود ...وأعظم سعادة هي السعادة الروحية ..المتمثلة في أعماق النفس ...
وقد قرأت في كتاب بعنوان ( الطريق إلى السعادة) معلومات جميلة أحببت أن أنقلها لكم ليعم الخير للجميع فتعالوا نذهب معاً لنبحر بكم في صفحات هذا الكتاب لنعود بعد وقد قطفنا أروع الثمار لننشرها إلى الناس أجمعين فهيا بنا .......
بسم الله الرحمن الرحيم
إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا،
من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إلا لله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ... وبعد :
إن غاية ما يطمح إليه الإنسان ويتمناه في الحياة هو تحقيق السعادة
والاطمئنان !
ومهما اختلفت التعاريف في تحديد مفهوم السعادة فإن كافة الدارسين لا يختلفون على أنها شعور نفسي ينبع من أعماق الإنسان ليبعث الإشراق في فكره وروحه وجوارحه وكل المشاهد من حوله .
فما هو طريق السعادة .. وكيف للمسلم أن يظفر بها في الحياة ؟
أختي الكريمة :
إن أول خطوة في الاتجاه الصحيح نحو السعادة هي أن تعلمي أنها بيد الله وحده .. هو مالكها وحده .. وهو الذي يمن بها على من يشاء من عبادة وحده ! فإذا عرفت ذلك لزمك الثبات على الاستعانة به سبحانه في أن يهب لك السكينة والطمأنينة والسعادة وراحة البال ، والكفاية من مكدرات العيش ومنغصات الحياة .
إليك أختي جملة من الأسباب الشرعية اليسيرة التي تنزل بها السكينة وتحصل بها الطمأنينة وتتحقق بها السعادة :




1- تقوى الله سبحانه :
فهي الاسم الجامع لكل ما يحبه الله ويرضاه ، وأصلها أن تجعلي بينك وبين عذاب الله وسخطه وقاية ، وعذاب الله سبحانه يكون في الدنيا معلق بالأرواح والأجساد ، ومن عذاب الأرواح والأنفس ضيقها ونكدها وضنكها ، قال الله تعالى : {وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكاً وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيامَةِ أَعْمَى}(سورة طه : 124)
قال الشاعر :
ولست أرى السعادة جمع مال
ولكن التقي هو الـــــــسعيد
ومن تتبع ثمرات التقوى في الكتاب والسنة تبين له أنها الباب الأوسع والأيسر قال تعالى : { وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجا ًوَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَحْتَسِبُ}. ( سورة الطلاق : 3،2 ) وقال تعالى : {وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْراً} . (سورة الطلاق : 4 ) .




2- الحرص على الأذكار الدافعة للهموم الجالبة للانشراح :
وهذا يغفل عنه كثير من الناس ولا يلتفت إليه إلا القلة منهم ، ومن الأذكار المسنونة في دفع الهموم وجلب السرور والفرح مايلي :

* أذكار الصباح والمساء :
فإنها أنفع ما يستعين به المسلم على حياته كلها ، وأنفع ما يجلب للمسلم الانشراح في صدره والطمأنينة في قلبه .



* الأذكار المؤقته :
وهي أذكار الأحوال العارضة وهذه الاذكار فيها خير كثير وفضل جليل ، فمن ذلك أذكار النوم والاستيقاظ وأذكار الخروج والدخول وغيرها بحسب المكان والأحوال .
*الأذكار الدافعة للشرور وهي جملة التعويذات والأدعية الثابته في السنة وجاء التنصيص على أنها كلمات يدفع بها الله البلاء فمن ذلك
1- أدعية الكرب والهم والحزن: ( لا إله إلا الله العظيم الحليم ، لا إله إلاالله رب العرش العظيم ، لا إله إلا الله رب السموات والأرض ورب العرش الكريم ).

وكذلك (لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين ) وكذلك ( اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن والعجز والكسل والبخل والجبن وغلبة الدين وقهر الرجال )
وكذلك ( اللهم إني عبدك أبن عبدك ابن أمتك ، ناصيتي بيدك ماض في حكمك عدل في قضاؤك ، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك أو علمته أحد من خلقك ، أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن العظيم نور صدري وربيع قلبي ، وجلاء حزني وذهاب همي ) . وهذه الأذكار وغيرها وغيرها كالتهليل والتسبيح والاستغفار والصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم كلها من موارد السعادة وينابيعها . قال تعالى : { أَلاَ بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ} (سور الرعد : 28 )
من كتاب الوسائل المفيدة للحياة السعيدة
أختي الحبيبة
إن راحة القلب وسروره وزوال همومه وغمومه وهو المطلب لكل أحد وبه
تحصل الحياة الطيبة ويتم السرور والابتهاج ولذلك أسباب دينية وأسباب
طبيعية وأسباب عملية



ويلاحظ أن السعادة تنقسم إلى قسمين




1- سعادة دنيوية مؤقته بعمر قصير محدود

2- سعادة أخروية دائمة لا انقطاع لها

وأن سعادة الدنيا مقرونة بسعادة الآخرة وأن السعادة الكاملة في الدنيا والآخرة إنما هي للمؤمنين المتقين كما قال تعالى : {مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ} (سورة النحل: 97 )


ومن أهم الوسائل المفيدة للحياة السعيدة :

1- الايمان والعمل الصالح ، قال تعالى : {مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ} (سورة النحل :97)

2- الإحسان إلى الخلق بالقول والفعل وأنواع المعروف قال تعالى : {لاَّ خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِّن نَّجْوَاهُمْ إِلاَّ مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلاَحٍ بَيْنَ النَّاسِ وَمَن يَفْعَلْ ذلِكَ ابْتَغَآءَ مَرْضَاتِ اللَّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْراً عَظِيماً} (سورة النساء: 114)

3- الانشغال بعمل من الأعمال أو علم من العلوم النافعة فإنها تلهي القلب عن اشتغاله بذلك الأمر الذي أقلقه


4- الاهتمام بعمل اليوم الحاضر وقطعه عن الاهتمام في الوقت المستقبل

5- الإكثار من ذكر الله قال تعالى : { أَلاَ بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ}



6- التحدث بنعم الله الظاهرة و الباطنة فإن معرفتها والتحدث بها
يدفع الله بهما الهم والغم ويحثان العبد على الشكر الذي هو أرفع المراتب وأعلاها حتى ولو كان العبد في حالة فقر



7- النظر إلى من هو أسفل منك .


وفي الختام
الحمد لله الذي بنعمتة تتم الصالحات ختاما أسأل الله الكريم رب العرش العظيم أن يوفق كاتبه وقارئه وسامعه وناشره وهو حسبنا ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته





مسلمة

آخر تعديل بواسطة حُسن الخاتمة ، 08-07-2008 الساعة 07:02 PM.
حُسن الخاتمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2008, 01:09 AM   #2
سمو الهمه
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 200
       
سمو الهمه is on a distinguished road
سمو الهمه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات المشاركة الاخيرة
أسباب تحصيل السعادة - السعادة ليست في الماديات فقط. asdn ركن الـبـيـت المـســــلم 0 27-05-2009 10:59 AM
من أصول السعادة لمن فقد السعادة ؟ مشرفة المنتديات النسائية المنتدي النســـــائي الـعـام 3 28-05-2008 08:22 AM
نورانيات علي الطريق مشرفة المنتديات النسائية الـمـنـتـدى العـــــــــــام 1 21-05-2008 11:20 AM
الطريق إلي السلفية مشرفة المنتديات النسائية منـتـدى الأبـحـاث والمـقـالات 0 06-05-2008 09:07 PM
أسباب تحصيل السعادة - السعادة ليست في الماديات فقط . مشرفة المنتديات النسائية منـتـدى الأبـحـاث والمـقـالات 0 17-04-2008 05:59 PM


الساعة الآن 12:49 PM.


جميع الحقوق محفوظة لمكتبة المسجد النبوي الشريف
جميع المقالات والأبحاث تعبر عن رأي أصحابها ، وليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر الموقع