العودة   منتديات زوار المسجد النبوي الشريف >

المـنـتديـات العــــامــــة

> منتدى مــوسـوعة المـسـجـد النبـوي
المكتبة الرقمية البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

منتدى مــوسـوعة المـسـجـد النبـوي كل ما يتعلق بالمسجد النبوي منذ تأسيسه حتى الآن ..

كاتب الموضوع عبد الرزاق مشاركات 1 المشاهدات 4188  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-08-2008, 11:14 AM   #1
عبد الرزاق
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 164
       
عبد الرزاق is on a distinguished road
المآذن التي بالمسجد النبوي الشريف

المآذن التي بالمسجد النبوي الشريف
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وبعد فهذه رسالة مختصرة في المآذن بالمسجد النبوي ويرجع تاريخ المآذن في المسجد النبوي الشريف إلى مابين عامي 88 و91هـ حين أوعز الخليفة الأموي الوليد بن عبد الملك إلى واليه على المدينة عمر بن عبد العزيز _ رحمه الله _ بإعادة بناء المسجد الشريف، وتشييد مآذن على أركانه الأربعة، إذ لم تعد أسطحة المنازل تلبي الحاجة في إعلام المسلمين بوقت الصلاة، وقد شيدت بطول يتراوح بين 26.50م إلى 27.50م وبعرض 4×4 م. ومن حينها ظلت المآذن في المسجد الشريف جزءاً مهماً منه، يتسابق الملوك والسلاطين في تجديدها وإعمارها، تسابقهم في تجديد المسجد وإعماره.
وفي عام 96هـ هدمت المنارة الجنوبية الغربية، وذلك بسبب إطلالها على بيت مروان بن الحكم _ وهو منزل بني أمية في المدينة ، وكان ذلك حين حج سليمان بن عبد الملك في العام المذكور فأطل المؤذن عليه في بيته، فأمر سليمان بهدم هذه المئذنة، فهدمت حتى سويت بظهر المسجد.فأعاد السلطان المملوكي الناصر بن محمد قلاون إعمارها سنة 706 هـ.
وفي عام 886 هـ أصيبت المئذنة الجنوبية الشرقية (الرئيسة) بصاعقة، فأعاد السلطان الأشرف قايتباي بناءها، وجعلها على هيئة المآذن المملوكية، ثم أعاد بناءها ثانية عام 891-892 هـ عندما ظهر شرخ فيها، وجعلها بارتفاع 60م، وأضاف مئذنة خامسة بالقرب من باب الرحمة.
وفي عام 898 هـ أصابت صاعقة أخرى جانباً من المئذنة الجنوبية الشرقية أيضاً تناثر منها بعض الحجارة، فأمر السلطان قايتباي بإصلاح ما أصابها.
وفي عام 947هـ هدم السلطان العثماني سليمان القانوني المئذنة الشمالية الشرقية المعروفة (بالسنجارية) وأقام مكانها مئذنة أخرى عرفت (بالسليمانية) نسبة إليه، ثم (بالعزيزية) نسبة لعبد العزيز خان بن محمود حين أعاد إعمارها على نمط العمارة المجيدية، وجعل لها ثلاث شرفات ( ).
وفي عهد السلطان محمد الرابع 1058-1099هـ جددت منارة باب السلام. ثم في التوسعة التي أجريت في عهد السلطان عبد المجيد الأول من عام 1265إلى عام1277هـ جددت المنارات كلها عدا المنارة الرئيسة، وجعلت المنارة الشمالية الغربية على رسم منائر الآستانة بشرفات ثلاث، وصارت تسمى (المجيدية) نسبة إليه. وفي التوسعة السعودية الأولى التي أجراها الملك عبد العزيز آل سعود عام 1370- 1375هـ أبقي على مئذنتي الجهة الجنوبية، وأزيلت الثلاث الأخر، وشيد عوضاً عنها مئذنتان جديدتان في ركني الجهة الشمالية، يبلغ ارتفاع الواحدة منهما سبعين متراً، وتتكون كل مئذنة من أربعة طوابق:
الأول: مربع الشكل، يستمر أعلى سطح المسجد، وينتهي بمقرنصات، تحمل شرفة مربعة.
والثاني: مثمن الشكل، زين بعقود،وتنتهي بشكل مثلثات، وفي أعلاه مقرنصات، تعلوها شرفة.
والثالث: مستدير، حلي بدالات ملونة، وينتهي بمقرنصات تحمل في أعلاها شرفة دائرية.
والرابع: مستدير أيضاً، له أعمدة تحمل عقوداً تنتهي بمثلثات، في أعلاها مقرنصات، وفوقها شرفة. وقد حاولوا الارتفاع بالمئذنة عن الوضع المألوف فعملوا شبه طابق خامس بشكل خوذة مضلعة، تنتهي بشكل مخروطي، يعلوه قبة بصلية، وفي التوسعة السعودية الكبرى توسعة خادم الحرمين الشريفين،التي استمرت من 1406 إلى 1414هـ أضيف ست مآذن أخرى، ارتفاع الواحدة 104م، وصممت بحيث تتناسق مع مآذن التوسعة السعودية الأولى،
مآذن التوسعة : أنشئت في هذه التوسعة مآذن جديدة يبلغ إرتفاعها من الأرض الى نهاية الهلال 104 م بزيادة 23م عن مآذن التوسعة السعودية السابقة وقد روعي في تصميمها أن تقوم على أساسات قوية حيث أنشئت لكل مئذنة قاعدة خرسانية ثبتت على أوتاد مغلفة باسطوانات فولاذية قطر الواحدة 1,10 م عددها مابين 16 الى 32 وتد غرست على عمق يتراوح مابين 30 و50 م وتم بناء قاعدة المنارة بأبعاد 14 x12م ووزعت هذه المآذن في التوسعة على النحو التالي أربع مآذن في الجهة الشمالية : واحدة في الركن الشمالي الشرقي والأخرى في الركن الشمالي الغربي ومئذنتان في الوسط بجانبي باب الملك فهد ومئذنة في الركن الجنوبي الشرقي وأخرى في الركن الجنوبي الغربي وتتركب المنارة من خمسة طوابق: الطابق الأول مربع الشكل ضلعه 5,5م وإرتفاعه 27 متر يشبه مبنى المسجد في كسوته الخارجية وعليه شريط به عدة نوافذ صغيرة في جانبي المئذنة الخارجية . الطابق الثاني : مثمن قطره 5,5م الجزء السفلي منه مثمن مضلع توجد به فتحة الى الشرفة والجزء الأوسط يشكل جزء من العقود المحمولة على أعمدة متناسقة ويمثل مجموع الأعمدة الثلاثة في ركن المثمن عنصرا يعكس التحول القادم في الطابق الثالث المستدير وقد حليت العقود بحزام فيه سلسلة متعرجة بارزة وفي الجزء الأعلى من هذا الطابق يظهر شكل المثمن مرة أخرى مع فتحات دائرية في كل ضلع محاطة بإطار بارز ينتهي بمقرنصات تحمل في أعلاها شرفة مثمنة زينت بحاجز مزخرف عليها مصابيح كهربائية . الطابق الثالث : اسطواني قطره 5م وإرتفاعه 18م تمت تكسيته برخام صناعي بلون رصاصي محلى بدوائر متعرجة عددها 12 ويحمل شرفة قد زينت بحاجز مزخرف وهذا الطابق مصمت ليست له نوافذ . الطابق الرابع : أسطواني قطره 4,5م وإرتفاعه 15م ويشكل العنق حيث حيث الأعمدة الرخامية والأقواس الثمانية المثلثة الرؤوس وهذه التشكيلة تحيط بعصب السلم الرئيسي ويعلو هذا الجزء مقرنصات من طابقين تحمل شرفة دائرية مزخرفة أصغر من سابقتها . الطابق الخامس : ارتفاعه 12م يبدأ ببناء اسطواني مضلع قطره 4,5م وينتهي بتاج فيه شرفة صغيرة تحمل الجزء العلوي وهو عبارة عن بناء مخروطي تعلوه قبة صلبة هي أساس الهلال البرونزي المطلي بالذهب والبالغ ارتفاعه ستة أمتار وزنه 4,5 طن.
ومن المعلوم أن التيار الكهربائي منذ أن دخل المسجد النبوي الشريف ترك المؤذنون الأذان على المآذن وأصبحوا يؤذنون على المنصة المقامة في الطرف الغربي من الروضة الشريفة ، لكن بقي للمأذنة دورها في تبليغ الأذان عبر مكبرات الصوت التي توضع عليها .
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين . إعداد : محمد بن محمد المصطفى الشنقيطي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ
الحواشي
( ) وفاء الوفاء للسمهودي 2 / 527 – 529 ، وخلاصة الوفاء ص 273 ، وعمدة الأخبار للعباسي ص 109 ، وتاريخ معالم المدينة للخياري ص 71 – 72 ، وتاريخ المسجد النبوي الشريف لمحمد عبد الغني ص 150 – 154 .
عبد الرزاق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-02-2015, 01:02 PM   #2
الفقير إلى الله
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
الدولة: مصر
المشاركات: 468
       
الفقير إلى الله is on a distinguished road
جزاكم الله خيراً ... تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال
نسأل الله ان يرزقنا جميعاً الفردوس الاعلى
الفقير إلى الله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات المشاركة الاخيرة
المحراب بالمسجد النبوي الشريف عبد الله بن ناجي المخلافي منتدى مــوسـوعة المـسـجـد النبـوي 1 06-02-2015 01:05 PM
المآذن بالمسجد النبوي الشريف عبد الله بن ناجي المخلافي منتدى مــوسـوعة المـسـجـد النبـوي 12 06-02-2015 12:14 PM
دعوة للمشاركة في حلقات حفظ المتون العلمية بالمسجد النبوي الشريف أبو ذر المدني الـمـنـتـدى العـــــــــــام 1 13-10-2009 03:00 PM
المحاريب التي في المسجد النبوي الشريف عبد الرزاق منتدى مــوسـوعة المـسـجـد النبـوي 0 10-08-2008 11:03 AM
من دروس شهر صفر 1427هـ بالمسجد النبوي الشريف محب الإسلام منتدى الصــوتـيـات والـمـرئـيـات 0 22-03-2006 09:14 AM


الساعة الآن 10:29 PM.


جميع الحقوق محفوظة لمكتبة المسجد النبوي الشريف
جميع المقالات والأبحاث تعبر عن رأي أصحابها ، وليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر الموقع