العودة   منتديات زوار المسجد النبوي الشريف >

المـنـتديـات العــــامــــة

> الـمـنـتـدى العـــــــــــام
المكتبة الرقمية البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الـمـنـتـدى العـــــــــــام العلوم الإسلامية : عقيدة وتفسير وفقه وحديث ولغة وتاريخ..

كاتب الموضوع من خير امة مشاركات 1 المشاهدات 1913  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-05-2016, 11:15 PM   #1
من خير امة
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: في ملك الله
المشاركات: 18
       
من خير امة is on a distinguished road
ضرب الله مثلاً أخوف مايكون لطالب العلم وهـو ......

بسم الله الرحمن الرحيم

ضرب الله مثلاً أخوف مايكون لطالب العلم وهـو ......

قال تعالى في سورة الأعراف آية (175_176):_

"" واتل عليهم نبأ الذي أتيناه آياتنا فانسلخ منها فأتبعه الشيطان فكان من الغاوين *

ولو شئنا لرفعناه بها ولكنه أخلد إلى الأرض واتبع هواه فمثله كمثل الكلب إن تحمل

عليه يلهث أو تتركه يلهث ذلك مثل القوم الذين كذبوا بآياتنا فاقصص القصص لعلهم

يتفكرون ""
يقول تعالى لنبيه صلى الله عليه وسلم :" واتل عليه نبأ الذي ءآتيناه آيـاتنا " أي :

علمناه علم كتاب الله ، فصار العالم الكبير ، والحبر النحرير، "فانسلخ منها فأتبعه

الشيطان " أي : انسلخ من الاتصاف الحقيقي بالعلم بآيات الله ، فإن العلم بذلك يصير

صاحبه متصفاً بمكارم الأخلاق ، ومحاسن الأعمال ، ويرقى إلى أعلى الدرجات ، وأرفع

المقامات ، فترك هذا كتاب الله وراء ظهره ، ونبذ الأخلاق التي يأمـر بها الكتاب ،

وخلعها كما يخلع اللباس .

فلمــا انسلخ منها أتبعه الشيطان ،أي : تسلط عليه ، حين خرج من الحصن الحصين ،

وصار إلى أسفل سافليـن ، فأزه إلى المعاصي أزاً "فكان من الغاويـن " بعد أن كان من

الراشدين المرشدين ، وهذا لأن الله خذله ووكله إلى نفسه ، فلهذا قال تعالى:" ولو

شئنا لرفعناه بهـا " بأن نوفقه للعمل بها ، فيرتفع في الدنيا والآخــرة ، فيحصن من

أعدائه ... "ولكنه " فعل مايقتضي الخذلان ، فأخلد إلى الأرض ، أي : إلى الشهوات

السفلية ، والمقاصد الدنيوية ، "واتبع هواه " وترك طاعة مولاه ، "فمثله" في شدة

حرصه على الدنيا ، وانقطاع قلبه إليها " كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أوتتركه

يلهث " أي : لايزال لاهثاً في كل حال ، وهذا لايزال حريصاً حرصاً قاطعاً قلبه ، لايسد

فاقته شيء من الدنيا ...

"ذلك مثل القوم الذين كذبوا بآياتنا " بعد أن ساقها الله إليهم ، فلم ينقادوا لها ، بل

كذبوا بها ، وردوها لهوانهم على الله ، واتباعهم لأهوائهم بغير هدى من الله ..

"فاقصص القصص لعلهم يتفكرون " في ضرب الأمثال ، وفي العبر والآيات ، فإذا

تفكروا عملوا ، وإذا علموا عـملوا ..

قال الشيخ _ رحمه الله _ :

وفي هذه الآيات الترغيب في العمل بالعلم ، وأن ذلك رفعة لصاحبه من الله ، وعصمة

من الشيطان ، والترهيب من عدم العمل بـه ، وأنه نزول إلى أسفل سافليـن ، وتسليط

للشيطان علـيه ، وفيه اتباع الهوى وإخلاد العبد إلى الشهوات ، يكون سبباً للخذلان ...

تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان للسعدي _رحمه الله
-
من خير امة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13-05-2016, 10:25 PM   #2
صيد الخاطـر
عضو مميز
 
الصورة الرمزية صيد الخاطـر
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 743
       
صيد الخاطـر is on a distinguished road
الله المستعان

اللهم أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك

اللهم اجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه

نعوذ بالله من الخذلان

اللهم إنا نسألك حسن الخاتمة آمين
صيد الخاطـر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات المشاركة الاخيرة
الكتب العشرة لطالب العلم المبتدئ عبدالله المنفي منتدى المـكـتـبـة الرقــمـيـة 0 25-05-2012 09:02 PM
الوصايا السبع لطالب العلم ام المهدي منـتـدى الأبـحـاث والمـقـالات 5 05-05-2011 06:29 PM
العمل الصالح لايكون صالحا إلا بثلاثة أُمور @ العلاّمة المفسّر الشنقيطي رحمه الله. سبل السلام الـمـنـتـدى العـــــــــــام 0 16-02-2011 06:40 AM
وصايا مفيدة لطالب العلم asdn الـمـنـتـدى العـــــــــــام 0 01-03-2009 07:05 AM
( نصائح لطالب العلم للاستفادة من الدورات العلمية ) للشيخ صالح آل الشيخ -حفظه الله- مشرفة المنتديات النسائية الـمـنـتـدى العـــــــــــام 1 22-07-2008 06:58 AM


الساعة الآن 03:48 PM.


جميع الحقوق محفوظة لمكتبة المسجد النبوي الشريف
جميع المقالات والأبحاث تعبر عن رأي أصحابها ، وليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر الموقع