العودة   منتديات مكتبة المسجد النبوي الشريف >

منتديات الكـتب والأبحاث والخطب والمكـتبات

> منـتـدى الأبـحـاث والمـقـالات
المكتبة الرقمية البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

منـتـدى الأبـحـاث والمـقـالات ما يتعلق بالأبحاث والمقالات العلمية ..

كاتب الموضوع ماجد أحمد ماطر مشاركات 421 المشاهدات 82584  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 31-01-2017, 12:32 AM   #401
ماجد أحمد ماطر
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 659
       
ماجد أحمد ماطر is on a distinguished road
393 / قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تقريب التهذيب : " مجاهد بن جبر بفتح الجيم وسكون الموحدة أبو الحجاج المخزومي مولاهم المكي ثقة إمام في التفسير وفي العلم من الثالثة مات سنة إحدى أو اثنتين أو ثلاث أو أربع ومائة وله ثلاث وثمانون ع " . اه
قال الحافظ أبويوسف يعقوب بن سفيان الفسوي رحمه الله في تأريخه : " مُجَاهِدُ بْنُ جَبْرٍ المكيّ، ومجاهد بن رومي وأظنه مكي رَوَى عَنْهُ سُفْيَانُ، وَمُجَاهِدٌ الَّذِي رَوَى عَنْهُ ابْنُ الْأَصْبَهَانِيُّ هُوَ ثَالِثٌ " . اه
وقال الحافظ المزي رحمه الله في تهذيب الكمال : " وَقَال أَبُو حاتم روى عن عائشة مُرْسلاً، ولم يسمع منها سمعت يحيى بْن مَعِين يقول: لم يسمع مجاهد عن عائشة " . اه
وقال الخلال في السنة : " وَأَخْبَرَنِي عَبْدُ الْمَلِكِ الْمَيْمُونِيُّ، قَالَ: قَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ فِي حَدِيثِ خُصَيْفٍ، عَنْ مُجَاهِدٍ، سَمِعْتُ صَوْتَ عَائِشَةَ تَقُولُ لِلنِّسَاءِ: عَلَيْكُنَّ بِالْحِجْرِ؛ فَإِنَّهُ مِنَ الْبَيْتِ "، قَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ: هَذَا يُثْبِتُ سَمَاعَهُ مِنْهَا " . اه
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تهذيب التهذيب : " وقال علي بن المديني لا أنكر أن يكون مجاهد يلقى جماعة من الصحابة وقد سمع من عائشة قلت وقع التصريح بسماعه منها عند أبي عبد الله البخاري في صحيحه " . اه
التصريح بسماع مجاهد من عائشة رضي الله عنها في الصحيحين في كم اعتمر النبي صلى الله عليه وسلم
وقال الحافظ الذهبي في سير أعلام النبلاء : " قَالَ ابْنُ المَدِيْنِيِّ: سَمِعَ مُجَاهِدٌ مِنْ عَائِشَةَ . وَقَالَ يَحْيَى القَطَّانُ: لَمْ يَسْمَعْ مِنْهَا . قُلْتُ: بَلَى، قَدْ سَمِعَ مِنْهَا شَيْئاً يَسِيْراً " . اه وقال العلائي في جامع التحصيل : " قال يحيى بن سعيد لم يسمع مجاهد من عائشة رضي الله عنها وسمعت شعبة ينكر أن يكون سمع منها وتبعهما على ذلك يحيى بن معين وأبو حاتم الرازي قلت وحديثه عنها في الصحيحين وقد صرح في غير حديث بسماعه منها " . اه
وقال ابن حبان رحمه الله في صحيحه : " قَالَ أَبُو حَاتِمٍ : مَاتَتْ عَائِشَةُ سَنَةَ سَبْعٍ وَخَمْسِينَ وَوُلِدَ مُجَاهِدٌ سَنَةَ إِحْدَى وَعِشْرِينَ فِي خِلَافَةِ عُمَرَ فَدَلَكَ هَذَا عَلَى أَنَّ مَنْ زَعَمَ أَنَّ مُجَاهِدًا لَمْ يَسْمَعْ مِنْ عَائِشَةَ كَانَ وَاهِمًا فِي قوله ذلك " . اه
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تهذيب التهذيب : " وقال الدوري قيل لابن معين يروى عن مجاهد أنه قال خرج علينا علي فقال ليس هذا بشيء وقال أبو زرعة مجاهد عن علي مرسل " . اه
وقال الإمام البخاري رحمه الله في التأريخ الكبير : " سمع ابن عباس وابْن عُمَر وعليا " . اه
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تهذيب التهذيب : " وقال البرديجي روى مجاهد عن أبي هريرة وعبد الله بن عمرو وقيل لم يسمع منهما " . اه
رواية مجاهد عن أبي هريرة رضي الله عنه محتج بها في الصحيحين وصحيح ابن خزيمة وصحيح ابن حبان وقال ابن حبان في صحيحه : " قَالَ أَبُو حَاتِمٍ: سَمِعَ مُجَاهِدٌ مِنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَحَادِيثَ مَعْلُومَةً بَيْنَ سَمَاعِهِ فِيهَا عُمَرُ بْنُ ذَرٍّ، وَقَدْ وَهِمَ مَنْ زَعَمَ أَنَّهُ لَمْ يَسْمَعْ مِنْ أَبِي هُرَيْرَةَ شَيْئًا، لِأَنَّ أَبَا هُرَيْرَةَ مَاتَ سَنَةَ ثَمَانٍ وَخَمْسِينَ فِي إِمَارَةِ مُعَاوِيَةَ، وَكَانَ مَوْلِدُ مُجَاهِدٌ سَنَةَ إِحْدَى وَعِشْرِينَ فِي خِلَافَةِ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ، وَمَاتَ مُجَاهِدٌ سَنَةَ ثَلَاثَ وَمِئَةٍ، فَدُلَّ هَذَا عَلَى أَنَّ مُجَاهِدًا سمع أبا هريرة " . اه وقال ابن حبان في صحيحه : " ذِكْرُ الْخَبَرِ الْمُدْحِضِ قَوْلَ مَنْ زَعَمَ أَنَّ مُجَاهِدًا لَمْ يَسْمَعْ مِنْ أَبِي هُرَيْرَةَ شَيْئًا أَخْبَرَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدٍ الْأَزْدِيُّ، حَدَّثَنَا إِسْحَاقُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ الْحَنْظَلِيُّ، أَخْبَرَنَا النَّضْرُ بْنُ شُمَيْلٍ، حَدَّثَنَا يُونُسُ بْنُ أَبِي إِسْحَاقَ، قَالَ: سَمِعْتُ مُجَاهِدًا يَقُولُ: حَدَّثَنِي أَبُو هُرَيْرَةَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلم: "أَتَانِي جِبْرِيلُ، فَقَالَ: إِنِّي كُنْتُ أَتَيْتُكَ الْبَارِحَةَ، فَلَمْ يَمْنَعْنِي أَنْ أَدْخُلَ الْبَيْتَ الَّذِي كُنْتَ فِيهِ إِلَّا أَنَّهُ كَانَ فِي الْبَيْتِ تِمْثَالُ رَجُلٍ وَكَانَ فِي الْبَيْتِ سِتْرٌ فِيهِ تَمَاثِيلُ, وَكَانَ فِي الْبَيْتِ كَلْبٌ فَأَمَرَ بِرَأْسِ التِّمْثَالِ ان يقطع وأمر بالسترالذي فيه تمثال أَنْ يُقْطَعَ رَأْسُ التِّمْثَالِ, وَجُعِلَ مِنْهُ وِسَادَتانِ وَأَمَرَ بِالْكَلْبِ فَأُخْرِجَ وَكَانَ الْكَلْبُ جَرْوًا لِلْحَسَنِ وَالْحُسَيْنِ تَحْتَ نَضَدٍ لَهُمْ قَالَ ثُمَّ أَتَانِي جِبْرِيلُ فَمَا زَالَ يُوصِينِي بِالْجَارِ حَتَّى ظَنَنْتُ انه سيورثه " . اه
ورواية مجاهد عن عبد الله بن عمرو بن العاص محتج بها في صحيح البخاري وصحيح ابن خزيمة وصحيح ابن حبان
ورواية مجاهد عن أم هانئ محتج بها في صحيح ابن خزيمة وصحيح ابن حبان
ورواية مجاهد عن أبي عياش الزرقي محتج بها في صحيح ابن حبان وقال البيهقي في السنن الكبرى في بَابُ الْعَدُوِّ يَكُونُ وِجَاهَ الْقِبْلَةِ فِي صَحْرَاءَ لَا يُوَارِيهِمْ شَيْءٌ فِي قِلَّةٍ مِنْهُمْ وَكَثْرَةٍ مِنَ الْمُسْلِمِينَ بعد أن أورد حديثا من طريق مجاهد عن أبي عياش الزرقي : " وَهَذَا إِسْنَادٌ صَحِيحٌ , وَقَدْ رَوَاهُ قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ عَنْ جَرِيرٍ فَذَكَرَ فِيهِ سَمَاعَ مُجَاهِدٍ مِنْ أَبِي عَيَّاشٍ زَيْدِ بْنِ الصَّامِتِ الزُّرَقِيِّ " . اه وقال ابن أبي شيبة رحمه الله في المصنف في صلاة الخوف كم هي : " حَدَّثَنَا غُنْدَرٌ، عَنْ شُعْبَةَ، عَنْ مَنْصُورٍ، عَنْ مُجَاهِدٍ، قَالَ: سَمِعْتُهُ يُحَدِّثُ، عَنْ أَبِي عَيَّاشٍ الزُّرَقِيِّ " وذكر الحديث
ورواية مجاهد عن أسيد بن ظهير محتج بها في صحيح ابن حبان
ورواية مجاهد عن أم سلمة محتج بها في صحيح ابن خزيمة وصحيح ابن حبان
ماجد أحمد ماطر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-02-2017, 12:04 AM   #402
ماجد أحمد ماطر
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 659
       
ماجد أحمد ماطر is on a distinguished road
394 / قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تقريب التهذيب : " عبيد ابن نسطاس بكسر النون وسكون المهملة العامري الكوفي ثقة من الثالثة ق " . اه
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تهذيب التهذيب : " وعنه ابنه أبو يعفور عبد الرحمن بن عبيد القاضي ومنصور بن المعتمر قال ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات له عنده في حمل الجنازة قلت وقال العجلي ثقة " . اه
وقال مغلطاي في إكمال تهذيب الكمال : " وذكره ابن شاهين، وابن خلفون في كتاب " الثقات ". وفي تاريخ ابن أبي خيثمة : نخعي وكذا قاله غيره ممن تبعه " . اه
ماجد أحمد ماطر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-02-2017, 03:11 PM   #403
ماجد أحمد ماطر
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 659
       
ماجد أحمد ماطر is on a distinguished road
395 / قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تقريب التهذيب : " سليمان بن داود العتكي أبو الربيع الزهراني البصري نزيل بغداد ثقة لم يتكلم فيه أحد بحجة من العاشرة مات سنة أربع وثلاثين خ م د س " . اه
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في مقدمة فتح الباري في سياق من طعن فيه من رجال البخاري : " سُلَيْمَان بن دَاوُد الْعَتكِي أَبُو الرّبيع الزهْرَانِي الْبَصْرِيّ وَثَّقَهُ ابن معِين وَأَبُو زرْعَة وَأَبُو حَاتِم وَآخَرُونَ وشذ عبد الرَّحْمَن بن يُوسُف بن خرَاش فَقَالَ تكلم فِيهِ النَّاس وَهُوَ صَدُوق انْتهى وَلم نجد فِيهِ لأحد كلَاما إِلَّا بالتوثيق " . اه
وقال الحافظ الذهبي رحمه الله في تأريخ الإسلام : " وأمّا ابن خِراش فقال: تكلَّم الناس فيه، وهو صدوق . قلتُ: هذه مجازفة من عبد الرحمن، فإنَّا لا نعلمُ أحدًا ضعّف الزَّهْرَانِيّ؛ بل أجمعوا على الاحتجاج به " . اه
وقال الحافظ الذهبي في سير أعلام النبلاء : " فَأَمَّا قَوْلُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بنِ خِرَاشٍ فِيْهِ، فَلاَ يُسَاوِي السَّمَاعَ، فَإِنَّهُ قَالَ: تَكَلَّمَ النَّاسُ فِيْهِ وَهُوَ صَدُوْقٌ. قُلْتُ: بَلْ أَجْمَعُوا عَلَى الاحْتِجَاجِ بِهِ " . اه
ماجد أحمد ماطر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-02-2017, 12:41 AM   #404
ماجد أحمد ماطر
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 659
       
ماجد أحمد ماطر is on a distinguished road
*** قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تقريب التهذيب : " علي غير منسوب عن مالك بن سعير قيل هو ابن سلمة أو ابن المديني خ " . اه
وقال أبو علي الحسين بن محمد الغساني في تقييد المهمل وتمييز المشكل : " وَقَالَ فِي تَفْسِير سُورَة الْمَائِدَة حَدثنَا عَليّ حَدثنَا مَالك بن سعير حَدثنَا هِشَام بن عُرْوَة عَن أَبِيه عَن عَائِشَة أنزلت هَذِه الْآيَة {لَا يُؤَاخِذكُم الله بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانكُم} الحَدِيث وَقَالَ فِي الدَّعْوَات حَدثنَا عَليّ حَدثنَا مَالك بن سعير حَدثنَا هِشَام بن عُرْوَة عَن أَبِيه عَن عَائِشَة وَلَا تجْهر بصلاتك وَلَا تخَافت بهَا أنزلت فِي الدُّعَاء قَالَ ابو مَسْعُود الدِّمَشْقِي فِي عَليّ هَذَا عَن مَالك بن سعير فِي الْمَوْضِعَيْنِ جَمِيعًا أَنه ابْن سَلمَة اللبقي وَتَابعه أَبُو نصر على الَّذِي فِي سُورَة الْمَائِدَة وَكَذَلِكَ قَالَ أَبُو ذَر فِي رِوَايَته عَن الْمُسْتَمْلِي وَلم ينْسب الْأصيلِيّ عليا هَذَا لَا عَن أبي زيد وَلَا عَن أبي أَحْمد وَكَذَلِكَ ابْن السكن لم ينْسبهُ فِي الْمَوْضِعَيْنِ جَمِيعًا وَهُوَ عَليّ بن سَلمَة اللبقي النَّيْسَابُورِي يكنى أَبَا الْحسن " . اه
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في مقدمة فتح الباري في الْفَصْل السَّابِع فِي تَبْيِين الْأَسْمَاء الْمُهْملَة الَّتِي يكثر اشتراكها : " تَرْجَمَة قَالَ فِي تَفْسِير سُورَة الْمَائِدَة وَفِي بَاب الدُّعَاء فِي الصَّلَاة من كتاب الدَّعْوَات حَدثنَا عَليّ حَدثنَا مَالك بن سعير وَعلي هَذَا هُوَ ابن سَلمَة اللبقي بِفَتْح اللَّام وَالْبَاء الْمُوَحدَة بعْدهَا قَاف جزم بذلك أَبُو مَسْعُود الدِّمَشْقِي وَأَبُو نصر الكلاباذي وَوَقَعَ فِي رِوَايَةِ أَبِي ذَرٍّ عَنِ الْمُسْتَمْلِي مَنْسُوبا فِي الْموضع الأول " . اه

ماجد أحمد ماطر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-03-2017, 05:15 PM   #405
ماجد أحمد ماطر
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 659
       
ماجد أحمد ماطر is on a distinguished road
*** قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تقريب التهذيب : " علي غير منسوب عن إسحاق بن سعيد وعن خلف بن خليفة قيل هو ابن الجعد خ " . اه
ترجمة علي عن إسحاق بن سعيد
قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في مقدمة الفتح في الْفَصْل السَّابِع فِي تَبْيِين الْأَسْمَاء الْمُهْملَة الَّتِي يكثر اشتراكها : " قَالَ فِي كتاب الدِّيات حَدثنَا عَليّ حَدَّثَنَا إِسْحَاقُ بْنُ سَعِيدَ بْنَ عَمْرِو بْنِ سَعِيدِ بْنِ الْعَاصِي وَعلي هَذَا لم يذكرهُ أَبُو عَليّ الجياني وَلم أره مَنْسُوبا فِي شَيْء من الرِّوَايَات وَجوز صَاحب الْأَطْرَاف أَن يكون هُوَ عَليّ بن الْجَعْد وَلَا يبعد ذَلِك فَإِن إِسْحَاق بن سعيد الْمَذْكُور قديم مَاتَ قبل مَالك فَلم يُدْرِكهُ عَليّ بن الْمَدِينِيّ وَلَا اللبقي لَكِن لم أجد لعَلي بن الْجَعْد فِيمَا جمعه الْبَغَوِيّ من حَدِيثه رِوَايَة عَن السعيدي وَالله أعلم " . اه
قال الحافظ البيهقي رحمه الله في السنن الكبرى في بَابُ تَحْرِيمِ الْقَتْلِ مِنَ السُّنَّةِ : " رَوَاهُ الْبُخَارِيُّ فِي الصَّحِيحِ عَنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي هَاشِمٍ، عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ سَعِيدِ " . اه وقال الحافظ البيهقي في شعب الإيمان بَابٌ فِي تَحْرِيمِ النُّفُوسِ وَالْجِنَايَاتِ : " أَخْرَجَهُ الْبُخَارِيُّ فِي الصَّحِيحِ، عَنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي هَاشِمٍ، عَنْ إِسْحَاقَ " . اه
ماجد أحمد ماطر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-03-2017, 05:37 PM   #406
ماجد أحمد ماطر
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 659
       
ماجد أحمد ماطر is on a distinguished road
ترجمة
علي عن خلف بن خليفة
رواه الإمام البخاري رحمه الله في الأدب المفرد
قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تهذيب التهذيب : " قيل إنه علي بن الجعد قلت الذي يغلب على ظني أن هذا الأخير علي بن المديني والله سبحانه أعلم " . اه
ماجد أحمد ماطر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-03-2017, 09:43 PM   #407
ماجد أحمد ماطر
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 659
       
ماجد أحمد ماطر is on a distinguished road
396 / قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تقريب التهذيب : " مالك ابن بحينة صحابي كذا وقع في البخاري والنسائي والأكثر على أن الصحبة والرواية لولده عبد الله بن مالك خ س " . اه
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في الإصابة : " ولا أعرف لمالك شيئا يتمسك به في أنه صحابي إلا حديثين اختلف بعض الرواة فيهما هل هما لعبد اللَّه أو لمالك؟ ولا ترجم البخاري، ولا ابن أبي حاتم، ولا من تبعهما لمالك في الصحابة حتى أنّ ابن أبي حاتم رتّب آباء من اسمه مالك على الحروف، فلما ترجم حرف الباء الموحّدة بيّض، ولم يذكر أحدا " . اه
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في مقدمة الفتح في الْفَصْل الثَّامِن فِي سِيَاق الْأَحَادِيث الَّتِي انتقدها عَلَيْهِ حَافظ عصره أَبُو الْحسن الدَّارَقُطْنِيّ وَغَيره من النقاد : " الحَدِيث السَّادِس روى البُخَارِيّ من طَرِيق شُعْبَة قَالَ أَخْبرنِي سعد بن إِبْرَاهِيم سَمِعت حَفْص بن عَاصِم قَالَ سَمِعت رجلا من الأزد يُقَال لَهُ مَالك ابن بُحَيْنَة أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رأى رجلا وَقد أُقِيمَت الصَّلَاة يُصَلِّي رَكْعَتَيْنِ فَلَمَّا انْصَرَفَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لاث بِهِ النَّاس فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ آلصبح أَرْبعا آلصبح أَرْبعا وَقَالَ حَمَّاد عَن سعد عَن حَفْص عَن مَالك وَقَالَ ابن إِسْحَاق عَن سعد عَن حَفْص عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَالِكِ ابْنِ بُحَيْنَةَ وَرَوَاهُ قبل ذَلِك عَن عبد الْعَزِيز عَنْ إِبْرَاهِيمَ بْنِ سَعْدٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ حَفْص عَن عبد الله بن مَالك بِهِ قَالَ أَبُو مَسْعُود الدِّمَشْقِي أهل الْعرَاق مِنْهُم شُعْبَة وَحَمَّاد وَأَبُو عوَانَة يَقُولُونَ مَالك ابن بُحَيْنَة وَأهل الْحجاز يَقُولُونَ عبد الله بن مَالك ابن بُحَيْنَة وَهُوَ الصَّوَاب وَذكر البُخَارِيّ فِي تَأرِيخه تَرْجَمَة عبد الله بن مَالك ابن بُحَيْنَة ثمَّ قَالَ وَقَالَ بَعضهم مَالك ابن بُحَيْنَة وَالْأول أصح قلت وَهَذَا لَا يعل هَذَا الْخَبَر لِأَن أهل النَّقْد اتَّفقُوا على أَن رِوَايَة أهل الْعرَاق لَهُ عَن سعد فِيهَا وهم وَالظَّاهِر أَن ذَلِك من سعد بن إِبْرَاهِيم إِذْ حدث بِهِ بالعراق وَقد اغْترَّ ابن عبد الْبر بِظَاهِر هَذَا الْإِسْنَاد فَقَالَ لعبد الله ابن بُحَيْنَة ولأبيه مَالك صُحْبَة وَالله أعلم " . اه
وقال الحافظ البيهقي : " وَالصَّحِيحُ قَوْلُ مَنْ قَالَ: عَبْدُ اللهِ بْنُ مَالِكٍ ابْنُ بُحَيْنَةَ وَهُوَ عَبْدُ اللهِ بْنُ مَالِكِ بْنِ الْقَشِبِ مِنْ أَزِدِ شَنُوءَةَ وَأُمُّهُ بُحَيْنَةُ بِنْتُ الْحَارِثِ بْنِ الْمُطَّلِبِ قَالَهُ عَلِيُّ بْنُ الْمَدِينِيِّ " . اه
وقال الحافظ ابن رجب رحمه الله في فتح الباري : " والصحيح من ذَلِكَ: عَبْد الله بْن مَالِك ابن بحينة -: قاله أبو زُرْعَة والنسائي والترمذي والبيهقي وغيرهم " . اه
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في الفتح الباري : " مَالك بن بُحَيْنَةَ هَكَذَا يَقُولُ شُعْبَةُ فِي هَذَا الصَّحَابِيِّ وَتَابَعَهُ عَلَى ذَلِكَ أَبُو عَوَانَةَ وَحَمَّادُ بْنُ سَلَمَةَ وَحَكَمَ الْحُفَّاظُ يَحْيَى بْنُ مَعِينٍ وَأَحْمَدُ وَالْبُخَارِيّ وَمُسلم وَالنَّسَائِيّ والإسماعيلي وابن الشَّرْقِي وَالدَّارَقُطْنِيُّ وَأَبُو مَسْعُودٍ وَآخَرُونَ عَلَيْهِمْ بِالْوَهْمِ فِيهِ فِي مَوْضِعَيْنِ أَحَدُهُمَا أَنَّ بُحَيْنَةَ وَالِدَةُ عَبْدِ اللَّهِ لَا مَالِكٍ وَثَانِيهُمَا أَنَّ الصُّحْبَةَ وَالرِّوَايَةَ لِعَبْدِ اللَّهِ لَا لِمَالِكٍ وَهُوَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مَالِكِ بْنِ الْقِشْبِ بِكَسْرِ الْقَافِ وَسُكُونِ الْمُعْجَمَةِ بَعْدَهَا مُوَحَّدَةٌ وَهُوَ لَقَبٌ وَاسْمُهُ جُنْدُبُ بن نَضْلَة بن عبد الله قَالَ ابن سَعْدٍ قَدِمَ مَالِكُ بْنُ الْقِشْبِ مَكَّةَ يَعْنِي فِي الْجَاهِلِيَّةِ فَحَالَفَ بَنِي الْمُطَّلِبِ بْنِ عَبْدِ مَنَافٍ وَتَزَوَّجَ بُحَيْنَةَ بِنْتَ الْحَارِثِ بْنِ الْمُطَّلِبِ وَاسْمُهَا عَبْدَةُ وَبُحَيْنَةُ لَقَبٌ وَأَدْرَكَتْ بُحَيْنَةُ الْإِسْلَامَ فَأَسْلَمَتْ وَصَحِبَتْ وَأَسْلَمَ ابْنُهَا عَبْدُ اللَّهِ قَدِيمًا وَلَمْ يَذْكُرْ أَحَدٌ مَالِكًا فِي الصَّحَابَةِ إِلَّا بَعْضٌ مِمَّنْ تَلَقَّاهُ مِنْ هَذَا الْإِسْنَادِ مِمَّنْ لَا تَمْيِيزَ لَهُ وَكَذَا أَغْرَبَ الدَّاوُدِيُّ الشَّارِحُ فَقَالَ هَذَا الِاخْتِلَافُ لَا يَضُرُّ فَأَيُّ الرَّجُلَيْنِ كَانَ فَهُوَ صَاحب وَحكى ابن عَبْدِ الْبَرِّ اخْتِلَافًا فِي بُحَيْنَةَ هَلْ هِيَ أُمُّ عَبْدِ اللَّهِ أَوْ أُمُّ مَالِكٍ وَالصَّوَابُ أَنَّهَا أُمُّ عَبْدِ اللَّهِ كَمَا تَقَدَّمَ فَيَنْبَغِي أَن يكْتب ابن بُحَيْنَةَ بِزِيَادَةِ أَلِفٍ وَيُعْرَبَ إِعْرَابُ عَبْدِ اللَّهِ كَمَا فِي عَبْدُ اللَّهِ بْنُ أُبَيِّ ابْنِ سَلُولٍ وَمُحَمَّدُ بْنُ عَلِيِّ ابْنِ الْحَنَفِيَّةِ " . اه
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تهذيب التهذيب : " قال النسائي هذا خطأ والصواب عبد الله بن مالك ابن بحينة " . اه
وقد وقع نحوا من حديثه هذا في حديث متفق على صحته أنه لعبد الله بن مالك وليس لمالك قال ابن أبي حاتم في العلل : " وسمعتُ أَبَا زُرْعَةَ وحدَّثنا عَنِ الربيع بْن يَحْيَى عَنْ شُعْبَة، عَنْ يَحْيَى بْنِ سَعِيدٍ، عن عبد الرحمن الأعرَج عن مالك ابن بُحَيْنَة: أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قَامَ فِي الرَّكْعَتَيْنِ، فلمَّا تَشَهَّدَ سجد سَجْدَتَيِ الوَهَمِ، ثمَّ سَلَّم. فَقَالَ أَبُو زُرْعَةَ: إِنَّمَا هُوَ: عبدُالله بنُ مالكٍ ابنُ بُحَيْنَةَ الأَسَدِيُّ حليفُ بني عَبْد المُطَّلِب
وكذا وقع عند الدارمي رحمه الله قال : " أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ الْفَضْلِ، حَدَّثَنَا حَمَّادُ بْنُ سَلَمَةَ، عَنْ يَحْيَى بْنِ سَعِيدٍ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ الْأَعْرَجِ، عَنْ مَالِكِ ابْنِ بُحَيْنَةَ، «أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَامَ مِنَ الرَّكْعَتَيْنِ مِنَ الظُّهْرِ أَوِ الْعَصْرِ، فَلَمْ يَرْجِعْ حَتَّى فَرَغَ مِنْ صَلَاتِهِ، ثُمَّ سَجَدَ سَجْدَتَيِ الْوَهْمِ، ثُمَّ سَلَّمَ » .اه وهو وهم أيضا فقد رواه عن عبد الرحمن بن هرمز الأعرج يحيى بن سعيد القطان وابن شهاب الزهري وغيرهما فقالوا عبد الله بن مالك ابن بحينة ورواية القطان والزهري في الصحيحين
ووقع أيضا نحو هذا قال الإمام البخاري رحمه الله في التأريخ : " قَالَ إِسماعيل: حدَّثني سُلَيمان، عَنْ عَلقَمَة، أَنه سَمِعَ عَبد الرَّحمَن الأَعرَج يُحَدِّث، أَنه سَمِعَ عَبد اللهِ ابْنَ بُحَينَة؛ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلى اللَّهُ عَلَيه وسَلم احتَجَمَ بِلَحيِ جَمَلٍ، مِن طَرِيقِ مَكَّةَ، وهُوَ مُحرِمٌ. وَقَالَ بعضُهم: مالك ابن بُحَينَة. وَالأَوَّلُ أَصَحُّ " . اه وقد روى الطريق الأولى الإمام البخاري في صحيحه فقال رحمه الله : " حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ، قَالَ: حَدَّثَنِي سُلَيْمَانُ، عَنْ عَلْقَمَةَ: أَنَّهُ سَمِعَ عَبْدَ الرَّحْمَنِ الأَعْرَجَ: أَنَّهُ سَمِعَ عَبْدَ اللَّهِ ابْنَ بُحَيْنَةَ، يُحَدِّثُ: أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ «احْتَجَمَ بِلَحْيِ جَمَلٍ مِنْ طَرِيقِ مَكَّةَ، وَهُوَ مُحْرِمٌ، فِي وَسَطِ رَأْسِهِ» . اه
ماجد أحمد ماطر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-03-2017, 11:38 PM   #408
ماجد أحمد ماطر
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 659
       
ماجد أحمد ماطر is on a distinguished road
397 / قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تقريب التهذيب : " أسيد بن أبي أسيد شيخ لحجاج عامل عمر بن عبد العزيز قال المزي كأنه غير الأول قلت بل هو هو د " . اه
قال ابن سعد في الطبقات الكبرى : " وَأَخْبَرَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مَسْلَمَةَ بْنِ قَعْنَبٍ. أَخْبَرَنَا الْحَجَّاجُ بْنُ صَفْوَانَ الْمَدِينِيُّ عَنْ أَسِيدِ بْنِ أَبِي أَسِيدٍ الْبَرَّادِ عَنِ امْرَأَةٍ مِنَ الْمُبَايِعَاتِ " الحديث . ومن طريق عبد الله بن مسلمة القعنبي رواه الطبراني في الكبير فقال : " حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ، وَأَبُو مُسْلِمٍ الْكَشِّيُّ، قَالَا: ثنا الْقَعْنَبِيُّ حَدَّثَنَا الْحَجَّاجُ بْنُ صَفْوَانَ، عَنْ أسَيْدِ بْنِ أَبِي أسَيْدٍ الْبَرَّادِ، عَنِ امْرَأَةٍ مِنَ الْمُبَايِعَاتِ " الحديث
ماجد أحمد ماطر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-03-2017, 09:43 PM   #409
ماجد أحمد ماطر
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 659
       
ماجد أحمد ماطر is on a distinguished road
398 / قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تقريب التهذيب : " كهمس بن الحسن التميمي أبو الحسن البصري ثقة من الخامسة مات سنة تسع وأربعين ع " . اه
وقال الحافظ المزي في تهذيب الكمال : " قال أبو طالب، عَن أحمد بْن حَنْبَل: ثقة، وزيادة. وَقَال أَبُو بَكْر بْن أَبي خيثمة عَن يحيى بْن مَعِين، وأبي داود ثقة " . اه
وقال محمد بن عثمان بن أبي شيبة عن علي بن عبد الله المديني : " ثِقَة ثَبت " . اه
وقال الدارقطني في السنن في باب الْحَثِّ عَلَى الرُّكُوعِ بَيْنَ الْأَذَانَيْنِ فِي كُلِّ صَلَاةٍ وَالرَّكْعَتَيْنِ قَبْلَ الْمَغْرِبِ وَالِاخْتِلَافِ فِيهِ " خَالَفَهُ حُسَيْنٌ الْمُعَلِّمُ وَسَعِيدٌ الْجُرَيْرِيُّ وَكَهْمَسُ بْنُ الْحَسَنِ وَكُلُّهُمْ ثِقَاتٌ وَحَيَّانُ بْنُ عُبَيْدِ اللَّهِ لَيْسَ بِقَوِيٍّ وَاللَّهُ أَعْلَمُ " . اه
وقال الحافظ ابن رجب في فتح الباري بعد أن ذكر كلام الدارقطني السابق " وقال الأثرم: ليس هذا بشيء؛ قد رواه عن ابن بريدة ثلاثة ثقات على خلاف ما رواه هذا الشيخ الذي لا يعرف، في الإسناد والكلام جميعاً " . اه
وقال الحافظ يعقوب بن سفيان الفسوي في المعرفة والتأريخ : " حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ حمَّادٍ الشَّعِيثِيُّ حَدَّثَنَا كَهْمَسُ بْنُ الْحَسَنِ وَهُوَ ثِقَةٌ " . اه وذكره ابن شاهين في الثقات
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تهذيب التهذيب : " قلت وقال ابن سعد ثقة وقال عبد الله بن أحمد عن أبيه ثقة ثقة وقال الساجي صدوق يهم ونقل أن ابن معين ضعفه وتبعه الأزدي في نقل ذلك " . اه
وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في مقدمة فتح الباري في مَن ضعف بِأَمْر مَرْدُود : " كهمس بن الْحسن ضعفه السَّاجِي بِلَا حجَّة " . اه
وقال الحافظ الذهبي في ميزان الإعتدال : " وقال الأزدي: قال ابن معين: ضعيف، كذا نقله أبو العباس النباتي ولم يسنده الأزدي عن يحيى، فلا عبرة بالقول المنقطع، لا سيما وأحمد يقول في كهمس: ثقة وزيادة. وقال عثمان بن دحية: ضعيف. روى مناكير، وهذا أخذه ابن دحيم من المعدن الذي نقل عنه النباتي " . اه
وقال الدوري عن يحيى بن معين " كهمس بن الْحسن ثِقَة " . اه
وقال ابن الجنيد : " سألت يحيى قلت: يزيد بن هارون كتب عن الجريري؟ قال: نعم ، قال يحيى: وكان كهمس بن الحسن يقول: إن الجريري اختلط بعد ذلك بكثير " . اه
وقال الحافظ الذهبي في سير أعلام النبلاء : " العَابِدُ، أَبُو الحَسَنِ، مِنْ كِبَارِ الثِّقَاتِ " .
وقال الإمام البخاري في التأريخ : " قال المُقرئ: أخواله قَيس وهو من النَّمِر بْن قاسِط، وكَانَ نازلا فِي بَنِي قَيس أَبُو الْحَسَن " . اه
وقال ابن حبان في الثقات : " من النمر بْن قاسط وَقد قيل إِنَّه تميمي كنيته أَبُو الْحسن كَانَ نازلا فِي بني قيس بِالْبَصْرَةِ " . اه
وقال ابن حبان في مشاهير علماء الأمصار : " كهمس بن الحسن التميمي أبو الحسن من عباد أهل البصرة " . اه
وقال أبو نعيم في الحلية : " وَمِنْهُمُ الْوَرِعُ الْبَكَّاءُ كَهْمَسُ بْنُ الْحَسَنِ أَبُو عَبْدِ اللهِ الدَّعَّاءُ " . اه
ماجد أحمد ماطر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-03-2017, 03:36 PM   #410
ماجد أحمد ماطر
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 659
       
ماجد أحمد ماطر is on a distinguished road
399 / قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تقريب التهذيب : " زياد بن أبي زياد الجصاص بجيم أبو محمد الواسطي بصري الأصل ضعيف من الخامسة ر " .اه
وقال عبد الله بن الإمام أحمد كما في العلل ومعرفة الرجال : " سَأَلْتُ أَبِي أَسَمِعَ هُشَيْمٌ مِنْ زِيَادِ بْنِ مِخْرَاقٍ قَالَ نَعَمْ حَدِيث أبي أياس عَن أبي كنَانَة عَن الْأَشْعَرِيّ فِي الْقُرْآن قلت لَهُ شيخ روى عَنْهُ هُشَيْم يُقَالُ لَهُ أَبُو مُحَمَّد مولى قُرَيْش سمع أَبَا كنَانَة عَن الْأَشْعَرِيّ فِي الْقُرْآن أَيْضا مثله قلت لأبي من أَبُو مُحَمَّد هَذَا قَالَ هُوَ زِيَاد الْجَصَّاص وَهُوَ زِيَاد بن أبي زِيَاد الْجَصَّاص " . اه
ماجد أحمد ماطر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات المشاركة الاخيرة
طلب كتاب تقريب المعاني في شرح حرز الأماني في القراءات السبع أبو عبدالرحمن المكي منتدى المـكـتـبـة الرقــمـيـة 0 12-05-2011 01:17 PM
التهذيب في اختصار المدونة بدر الدين بن عيسى منتدى المـكـتـبـة الرقــمـيـة 0 29-12-2010 07:18 PM
تنبيه على سقط في أكثر طبعات تقريب التهذيب بنان منتدى الكـتـاب والكـتـيـبـات 2 26-12-2009 11:43 PM
ماذا تفعل الرعية بالحاكم الظالم والفاسق والفاجر؟ مشرفة المنتديات النسائية منـتـدى الأبـحـاث والمـقـالات 0 01-05-2008 09:52 PM
نرجوا التعليق للموضوع صارم الجزيرة الـمـنـتـدى العـــــــــــام 2 14-05-2007 04:50 PM


الساعة الآن 05:01 PM.


جميع الحقوق محفوظة لمكتبة المسجد النبوي الشريف
جميع المقالات والأبحاث تعبر عن رأي أصحابها ، وليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر الموقع