العودة   منتديات زوار المسجد النبوي الشريف >

المـنـتديـات العــــامــــة

> منتدى الحـــج والعــمـرة والـزيـارة
المكتبة الرقمية البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

منتدى الحـــج والعــمـرة والـزيـارة أحكام الحج والعمرة وزيارة المسجد النبوي..

كاتب الموضوع محب الإسلام مشاركات 11 المشاهدات 7442  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-11-2005, 06:55 AM   #1
محب الإسلام
مشرف
 
الصورة الرمزية محب الإسلام
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 4,538
       
محب الإسلام is on a distinguished road
Post حجة النبي صلى الله عليه وسلم كما رواها عنه جابر للألباني

حجة النبي صلى الله عليه وسلم كما رواها عنه جابر رضي الله عنه


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين القائل في محكم كتابه الكريم : ( ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيلا ومن كفر فإن الله غني عن العالمين ) - آل عمران : 97 والصلاة والسلام على نبينا محمد القائل فيما صح عنه :
( صحيح ) ( خذوا عني مناسككم فإني لا أدري لعلي لا أحج بعد عامي هذا ) . وعلى آله الأطهار وأصحابه الأخيار ومن تلا وتبعهم بإحسان .
أما بعد ....

ثناء العلماء على حديث جابر
إنما آثرت حديث جابر رضي الله عنه لأنه كما قال النووي : ( وهو أحسن الصحابة سياقة لرواية حديث حجة الوداع فانه ذكرها من حين خروج النبي صلى الله عليه وسلم من المدينة إلى آخرها فهو أضبط لها من غيره ) وقال : ( وهو حديث عظيم مشتمل على جمل من الفوائد ومهمات من مهمات القواعد قال القاضي عياض : وقد تكلم الناس على ما فيه من الفقه وأكثروا وصنف فيه أبو بكر بن المنذر جزءا كبيرا وخرج فيه من الفقه مائة ونيفا وخمسين نوعا ولو تقصى لزيد على هذا القدر قريب منه ) .
قلت وبوب مسلم ب ( باب حجة النبي صلى الله عليه وسلم ) وأبو داود ب ( باب صفة حجة النبي صلى الله عليه وسلم ) ونوه به الحافظ الذهبي في ترجمة جابر فقال : ( وله منسك صغير في الحج أخرجه مسلم ) .
وعقد له الحافظ ابن كثير في الجزء الخامس من ( البداية والنهاية ) فصلا قال فيه : ( وهو وحده منسك مستقل ) ثم ساقه ( ص 146 - 149 ) .
وهذا الثناء من هؤلاء الأئمة إنما هو على حديثه من الرواية الأولى . فإذا علمت ما ضممنا إليها من فوائد الروايات الأخرى كما سيأتي الإشارة إليه يتبين لك أن منسكا هذا على أسلوبه المبتكر أثر فائدة وأتم من منسكه على الرواية الأولى كما هو بين لا يخفى .

روايات المنسك وتخريجها
واعلم أن مدار هذا المنسك من رواية جابر على سبعة من ثقات أصحابه الأكابر :
1 - محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب أبو جعفر الباقر .
2 - أبو الزبير بن محمد بن مسلم المكي .
3 - عطاء بن أبي رباح المكي .
4 - مجاهد بن جبر المكي .
5 - محمد بن المنكدر المدني .
6 - أبو صالح ذكوان السمان المدني .
7 - أبو سفيان طلحة بن نافع الواسطي نزيل مكة .
الأصل الذي اعتمدنا عليه في هذا المنسك إنما هو من رواية الأول منهم في صحيح مسلم والآخرون إنما لهم منه الشيء اليسير وبعضهم أكثر من بعض على ترتيبهم المذكور . وقد استخرجت فوائدهم الزائدة على الأول ثم أشرت إلى من أخرج زوائد الأولين بوضع الرموز الآتي بيانها فوقها مكتفيا بذلك عن الإطالة بالتخريج لكل زيادة ومستغنيا عنه بهذا التخريج الإجمالي فأقول :
1 - أما رواية الأول فأخرجها مسلم وأبو نعيم في ( المستخرج على صحيح مسلم ) وأبو داود والدارمي وابن ماجه وابن الجارود في ( المنتقى ) والبيهقي من طريق جعفر بن محمد الصادق عنه بتمامه والسياق لمسلم كما سبقت الإشارة إليه وأخرج القسم الأكبر منه الطيالسي في مسنده وأحمد وروى قطعا متفرقة منه مسلم وأبو داود والنسائي والترمذي والدارمي وابن ماجه ومالك في موطأه والطحاوي في ( شرح المعاني ) وفي ( مشكل الآثار ) والطبراني في ( المعجم الصغير ) والدارقطني في ( سننه ) والحاكم في ( المستدرك ) وابن خزيمة في ( صحيحه ) على ما في ( الترغيب والترهيب ) والبيهقي في سننه الكبرى وأحمد في ( مسنده ) وابن سعد في ( الطبقات الكبرى ) وأبو نعيم في ( حلية الأولياء ) .
2 - أما رواية أبي الزبير فأخرجها مسلم وأبو نعيم في ( المستخرج على صحيح مسلم ) وأبو داود والنسائي والترمذي والدارمي وابن ماجه والشافعي والطحاوي في ( شرح المعاني ) وفي ( مشكل الآثار ) والدارقطني والحاكم والبيهقي والطيالسي وأحمد وابن سعد
3 - وأما رواية عطاء فأخرجها البخاري ومسلم وأبو نعيم وأبو داود والنسائي والدارمي وابن ماجه والشافعي والطحاوي في ( الشرح ) في ( المشكل ) وابن حبان في ( صحيحه ) والحاكم والبيهقي والطيالسي وأحمد وابن سعد .
4 - وأما رواية مجاهد فأخرجها البخاري ومسلم والحاكم والتيهقي وأحمد .
5 - وأما رواية محمد بن المنكدر فأخرجها الترمذي وابن ماجه والبيهقي وأحمد .
6 7 - وأما رواية أبي صالح وأبي سفيان .

وإليك الآن الرموز التي وعدنا بها
فللبخاري . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . خ
ومسلم . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . م
وأبو داود . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . د
والنسائي . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . ن
والترمذي . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . ت
والدارمي . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . مي
وابن ماجه . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . مج
ومالك في ( الموطأ ) . . . . . . . . . . . . ما
والشافعي في مسنده وفي سننه بواسطة ( بدائع المنن ) . . . . . . . . . . . . . . شا
وابن سعد . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . سع
والطحاوي في ( شرح المعاني ) . . . . . . . طح
والطحاوي في ( مشكل الآثار ) . . . . . . . . طش
والطبراني في ( الضغير ) . . . . . . طص
وابن خزيمة في صحيحه . . . . . . خز
والدارقطني . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . قط
وابن حبان . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . حب
وابن الجارود . . . . . . . . . . . . . . . . . . . جا
والحاكم . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . حا
والبيهقي . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . هق
والطيالسي . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . طي
وأحمد . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . حم
وأبو نعيم في ( المستخرج ) . . . . تخ

وقد وضعت على الكتاب تعاليق مفيدة كشفت فيها معاني بعض الألفاظ وبينت وفسرت ما جاء فيه من الأماكن ونبهت فيها على بعض الفوائد الفقهية ولم أتوسع في ذلك طلبا للاختصار واستدركت أيضا بعض المناسك التي لم ترد فيه فتمت بذلك فائدة الكتاب كمنسك وسميته :
( حجة النبي صلى الله عليه وسلم كما رواها عنه جابر ورواها عنه ثقات أصحابه الأكابر ) .
أسأل الله تعالى أن يجعله خالصا لوجهه الكريم وينفع به المسلمين إنه سميع مجيب .
__________________
(ربكم أعلم بما في نفوسكم إن تكونوا صالحين فإنه كان للأوابين غفورا) [الإسراء - 25]

آخر تعديل بواسطة محب الإسلام ، 07-01-2006 الساعة 10:25 AM.
محب الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-11-2005, 07:03 AM   #2
محب الإسلام
مشرف
 
الصورة الرمزية محب الإسلام
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 4,538
       
محب الإسلام is on a distinguished road
قال جابر رضي الله عنه :
1 - إن رسول الله صلى الله عليه وسلم مكث [ بالمدينة : ن شا جا حم ] تسع سنين لم يحج.
2 - ثم أذن في الناس في العاشرة : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم حاج [ هذا العام : ن جا حم ] .
3 - فقدم المدينة بشرٌ كثير ( وفي رواية : فلم يبق أحد يقدر أن يأتي راكبا أو راجلا إلا قدم : ي ن ) [ فتدارك الناس ليخرجوا معه : ن شا ] كلهم يلتمس أن يأتم برسول الله صلى الله عليه وسلم ويعمل مثل عمله .
4 - [ وقال جابر رضي الله عنه : سمعت - قال الراوي : أحسبه رفع إلى النبي صلى الله عليه وسلم ( وفي رواية قال : خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم : مج ) فقال : ( مهل أهل المدينة من ذي الحليفة و[ مهل أهل ] الطريق الآخر الجحفة ومهل أهل العراق من ذات عرق مهل أهل نجد من قرن ومهل أهل اليمن من يلملم ) : نخ مج شا طي هق حم ]
5 - [ قال فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم : د ت مج هق حم ] [ لخمس بقين من ذي القعدة أو أربع : ن جا هق ] .
6 - [ وساق هديا : ن ] .
7 - فخرجنا معه [ معنا النساء والولدان : م نخ ]
8 - حتى أتينا ذا الحليفة فولدت أسماء بنت عميس محمد بن أبي بكر .
9 - فأرسلت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم : كيف أصنع ؟
10 - [ ف ] قال : اغتسلي واستثفري بثوب وأحرمي .
11 - فصلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في المسجد [ وهو صامت : ن ] .
__________________
(ربكم أعلم بما في نفوسكم إن تكونوا صالحين فإنه كان للأوابين غفورا) [الإسراء - 25]

آخر تعديل بواسطة محب الإسلام ، 15-11-2005 الساعة 08:04 AM.
محب الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-11-2005, 07:05 AM   #3
محب الإسلام
مشرف
 
الصورة الرمزية محب الإسلام
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 4,538
       
محب الإسلام is on a distinguished road
الإحرام


الإحرام :
12 - ثم ركب القصواء حتى إذا استوت به ناقته على البيداء [ أهل بالحج ( وفي رواية : أفرد الحج : مج سع ) هو وأصحابه : مج ] .
13 - [ قال جابر : د مج هق ] : فنظرت إلى مد بصري [ من : دمي مج جا ] بين يديه من راكب وماش وعن يمينه .
14 - فأهل بالتوحيد : لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك .
15 - وأهل الناس بهذا الذي يهلون به ( وفي رواية : ولبى الناس [ والناس يزيدون : جا حم ] : جا هق حم ) [ لبيك ذا المعارج لبيك ذا الفواضل : د حم هق ] فلم يرد رسول الله صلى الله عليه وسلم عليهم شيئا منه .
16 - ولزم رسول الله صلى الله عليه وسلم تلبيته .
17 - قال جابر [ ونحن نقول [ لبيك اللهم : خ ] لبيك بالحج : م مج ] [ نصرخ صراخا : م ] لسنا نعرف العمرة : جا ) وفي أخرى : أهللنا أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم بالحج خالصا ليس معه غيره خالصا وحده : سع )
18 - [ قال : وأقبلت عائشة بعمرة حتى إذا كانت ب ( سرف ) عركت : م نخ ] .
__________________
(ربكم أعلم بما في نفوسكم إن تكونوا صالحين فإنه كان للأوابين غفورا) [الإسراء - 25]
محب الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-11-2005, 07:06 AM   #4
محب الإسلام
مشرف
 
الصورة الرمزية محب الإسلام
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 4,538
       
محب الإسلام is on a distinguished road
دخول مكة والطواف

دخول مكة والطواف
19 - حتى إذا أتينا البيت معه [ صبح رابعة مضت من ذي الحجة : م نخ د مج طح طي سع هق حم ] ( وفي رواية : دخلنا مكة عند ارتفاع الضحى ) :
20 - أتى النبي صلى الله عليه وسلم باب المسجد فأناخ راحلته ثم دخل المسجد ف : خز حا هق ) .
21 - استلم الركن ( وفي رواية : الحجر الأسود : حم جا ) .
22 - [ ثم مضى عن يمينه : م ن جا هق ] .
23 - فرمل [ حتى عاد إليه : حم ] ثلاثا ومشى أربعا [ على
24 - ثم نفذ إلى مقام إبراهيم عليه السلام فقرأ ( واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى ) [ ورفع صوته يسمع الناس : ن ] .
25 - فجعل المقام بينه وبين البيت [ فصلى ركعتين : هق حم ] .
26 - [ قال : ن ت ] : فكان يقرأ في الركعتين : ( قل هو الله أحد ) و( قل يا أيها الكافرون ) وفي رواية : ( قل يا أيها الكافرون ) و( قل هو الله أحد ) .
27 - ثم ذهب إلى زمزم فشرب منها وصب على رأسه : حم ] .
28 - ثم رجع إلى الركن فاستلمه .
__________________
(ربكم أعلم بما في نفوسكم إن تكونوا صالحين فإنه كان للأوابين غفورا) [الإسراء - 25]
محب الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-11-2005, 07:07 AM   #5
محب الإسلام
مشرف
 
الصورة الرمزية محب الإسلام
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 4,538
       
محب الإسلام is on a distinguished road
الوقوف على الصفا والمروة

الوقوف على الصفا والمروة
29 - ثم خرج من الباب ( وفي رواية : باب الصفا : طص ) إلى الصفا فلما دنا من الصفا قرأ : ( إن الصفا والمروة من شعائر الله )
30 - فاستقبل القبلة فوحد الله وكبره [ ثلاثا : ن هق حم ] و[ حمده : ن مج ] وقال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد [ يحيي ويميت : د ن مي مج هق ] وهو على كل شيء قدير لا إله إلا الله وحده [ لا شريك له : مج ] أنجز وعده ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده ثم دعا بين ذلك قال مثل هذا ثلاث مرات .
31 - ثم نزل [ ماشيا : ن ] إلى المروة حتى إذا انصبت قدماه في بطن الوادي سعى حتى إذا صعدتا [ يعني : مج ] [ قدمناه : مج ما ن ] [ الشق الآخر : حم ] مشى حتى أتى المروة [ فرقى عليها حتى نظر إلى البيت : ن حم ] .
32 - ففعل على المروة كما فعل على الصفا .
__________________
(ربكم أعلم بما في نفوسكم إن تكونوا صالحين فإنه كان للأوابين غفورا) [الإسراء - 25]
محب الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-11-2005, 07:15 AM   #6
محب الإسلام
مشرف
 
الصورة الرمزية محب الإسلام
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 4,538
       
محب الإسلام is on a distinguished road
الأمر بفسخ الحج إلى العمرة

33 - حتى إذا كان آخر طوافه ( وفي رواية : كان السابع : جا حم ) على المروة فقال : [ يا أيها الناس : حم ] لو أني استقبلت من أمري ما استدبرت لم أسق الهدي و[ ل : د جا هق حم ] جعلتها عمرة فمن كان منكم ليس معه هدي فليحل وليجعلها عمرة ( وفي رواية : فقال : أحلوا من إحرامكم فطوفوا بالبيت وبين الصفا والمروة وقصروا وأقيموا حلالا . حتى إذا كان يوم التروية فأهلوا بالحج واجعلوا التي قدمتم بها متعة : خ م ) .
34 - فقام سراقة بن مالك بن جعشم ( وهو في أسفل المروة : جا حم ) فقال : يا رسول الله [ أرأيت عمرتنا ( وفي لفظ : متعتنا : ن مج هق ) هذه : ن طح ] [ أ : نخ مي مج جا هق حم ] لعامنا هذا أم لأبد [ الأبد : مج ] ؟ [ قال : مج ] فشبك رسول الله صلى الله عليه وسلم أصابعه واحدة في الأخرى وقال : دخلت العمرة في الحج [ إلى يوم القيامة : جا حم ] لا بل لأبد أبد [ لا بل لأبد أبد : د مي هق ] [ ثلاث مرات : جا ] .
35 - [ قال : يا رسول الله بين لنا ديننا كأنا خلقنا الآن فيما العمل ؟ أفيما جفت به الأقلام وجرت به المقادير أو فيما نستقبل ؟ قال : لا بل فيما جفت به الأقلام وجرت به المقادير . قال : ففيم العمل [ إذن : حم ] ؟ قال : اعملوا فكل ميسر : طي حم ] ( لما خلق له : حم ] .
36 - ( قال جابر : فأمرنا إذا حللنا أن نهدي ( 35 ) ويجتمع النفر منا في الهدية : م طي حم ] [ كل سبعة منا في بدنة : طي حم ] [ فمن لم يكن معه هدي فليصم ثلاثة أيام وسبعة إذا رجع إلى أهله : ما هق ] .
37 - [ قال : فقلنا : حل ماذا ؟ قال : الحل كله : م نخ طح طي حم ] .
38 - [ قال : فكبر ذلك علينا وضاقت به صدورنا : ن حم ] .


النزول في البطحاء
39 - [ قال : فخرجنا إلى البطحاء قال : فجعل الرجل يقول : عهدي بأهلي اليوم : حم ].
40 - [ قال : فتذاكرنا بيننا فقلنا : خرجنا حجاجا لا نريد إلا الحج ولا ننوي غيره حتى إذا لم يكن بيننا وبين عرفة إلا أربع : حم ] (وفي رواية : خمس [ ليال ] أمرن أن نفيض إلى نسائنا فنأتي عرفة تقطر مذاكيرنا المني [ من النساء ] قال : يقول جابر بيده ( قال الراوي ) : كأني أنظر إلى قوله بيده يحركها [ قالوا : كيف نجعلها متعة وقد سمينا الحج ؟ : خ م ] .
41 - قال : [ فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم فما ندري أشيء بلغه من السماء أم شيء بلغه من قبل الناس : م ] .


خطبته صلى الله عليه وسلم بتأكيد الفسخ وإطاعة الصحابة له
42 - [ فقام : م نخ ن مج طح ] [ فخطب الناس فحمد الله وأثنى عليه : طح سع حم ] فقال : [ أبالله تعلموني أيها الناس : خا ] قد علمتم أني أتقاكم لله وأصدقكم وأبركم [ افعلوا ما آمركم به فإني : م خ ] لو لا هديي لحللت كما تحلون [ ولكن لا يحل مني حرام حتى يبلغ الهدي محله : خ ] ولو استقبلت من أمري ما استدبرت لم أسق الهدي فحلوا : م نخ ن مج طح سع هق ] .
43 - [ قال : فواقعنا النساء وتطيبنا بالطيب ولبسنا ثيابنا : م نخ ن حم ] [ وسمعنا وأطعنا : م نخ طح ] .
44 - [ فحل الناس كلهم وقصروا إلا النبي صلى الله عليه وسلم ومن كان معه هدي : مج طح هق ] .
45 - [ قال : وليس مع أحد منهم هدي غير النبي صلى الله عليه وسلم وطلحة : خ هق حم ] .


قدوم علي من اليمن مثلا بإهلال النبي صلى الله عليه وسلم .
46 - وقدم علي [ من سعته : م ن شا هق ] ( 43 ) من اليمن ببدن النبي صلى الله عليه وسلم .
47 - فوجد فاطمة رضي الله عنها ممن حل : [ ترجلت : جا ] ولبست ثيابا صبيغا واكتحلت فأنكر ذلك عليها [ وقال : من أمرك بهذا ؟ : د هق ] فقالت : إن أبي أمرني بهذا .
48 - قال : فكان علي يقول بالعراق : فذهبت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم محرشا ( 44 ) على فاطمة للذي صنعت مستفتيا لرسول الله صلى الله عليه وسلم فيما ذكرت عنه فأخبرته أني أنكرت ذلك عليها [ فقالت : أبي أمرني بهذا : د هق ] فقال : صدقت صدقت [ صدقت : ن جا حم ] [ أنا أمرتها به : ن جا حم ] .
49 - قال جابر : وقال لعلي : ما قلت حين فرضت الحج ؟ قال : قلت : اللهم إني أهل بما أهل به رسول الله صلى الله عليه وسلم .
50 - قال : فإن معي الهدي فلا تحل [ وامكث حراما كما أنت : ن ] .
51 - قال : قال فكان جماعة الهدي الذي قدم به علي من اليمن والذي أتى به النبي صلى الله عليه وسلم [ من المدينة : د ن مج جا هق ] مائة [ بدنة : مي ] .
52 - قال : فحل الناس كلهم وقصروا إلا النبي صلى الله عليه وسلم ومن كان معه هدي .
__________________
(ربكم أعلم بما في نفوسكم إن تكونوا صالحين فإنه كان للأوابين غفورا) [الإسراء - 25]
محب الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-11-2005, 07:18 AM   #7
محب الإسلام
مشرف
 
الصورة الرمزية محب الإسلام
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 4,538
       
محب الإسلام is on a distinguished road
التوجه إلى منى محرمين يوم الثامن
53 - فلما كان يوم التروية [ وجعلنا مكة يظهر : خ م نخ ن حم ] توجهوا إلى منى فأهلوا بالحج [ من البطحاء : خ م طح هق حم ] .
54 - [ قال : ثم دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم على عائشة رضي الله عنها فوجدها تبكي فقال : ما شأنك ؟ قالت : شأني أني قد حضت وقد حل الناس ولم أحلل ولم أطف بالبيت والناس يذهبون إلى الحج الآن فقال : إن هذا أمر كتبه الله على بنات آدم فاغتسلي ثم أهلي بالحج [ ثم حجي واصنعي ما يصنع الحاج غير أن لا تطوفي بالبيت ولا تصلي : حم د ] ففعلت : م نخ د ن طح هق حم ] . ( وفي رواية : فنسكت المناسك كلها غير أنها لم تطف بالبيت : حم ) .
55 - وركب رسول الله صلى الله عليه وسلم فصلى بها ( يعني : منى وفي رواية : بنا : د ) الظهر والعصر والمغرب والعشاء والفجر .
56 - ثم مكث قليلا حتى طلعت الشمس .
57 - وأمر بقبة [ له : د جا هق ] من شعر عملا له بنمرة.


التوجه إلى عرفات والنزول بنمرة
58 - فسار رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا تشك قريش إلا أنه واقف عند المشعر الحرام [ بالمزدلفة : د جا هق ] [ ويكون منزله ثم : م ] كما كانت قريش تصنع في الجاهلية - فأجاز رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى أتى عرفة فوجد القبة قد ضربت له بنمرة فنزل بها .
59 - حتى إذا زاغت الشمس أمر بالقصواء فرحلت له ف [ ركب حتى : د مج ] أتى بطن الوادي .
__________________
(ربكم أعلم بما في نفوسكم إن تكونوا صالحين فإنه كان للأوابين غفورا) [الإسراء - 25]
محب الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-11-2005, 07:37 AM   #8
محب الإسلام
مشرف
 
الصورة الرمزية محب الإسلام
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 4,538
       
محب الإسلام is on a distinguished road
خطبة عرفات
60 - فخطب الناس وقال :
( إن دماءكم وأموالكم حرام عليكم كحرمة يومكم هذا في شهركم هذا في بلدكم هذا ألا [ و: مج جا ] [ إن : د مي مج هق ] كل شيء من أمر الجاهلية تحت قدمي [ هاتين : مج جا ] موضوع ودماء الجاهلية موضوعة وإن أول دم أضع من دمائنا دم بن ربيعة بن الحارث [ ابن عبد المطلب : د هق ] - كان مسترضعا في بني سعد فقتلته هذيل - وربا الجاهلية موضوع وأول ربا أضع ربانا : ربا عباس بن عبد المطلب فإنه موضوع كله فاتقوا الله في النساء فإنكم أخذتموهن بأمان [ ة : د شا مج هق ] الله واستحللتم فروجهن بكلمة الله و[ إن : د مي مج هق ] لكم عليهن أن لا يوطئن فرشكم أحدا تكرهونه ( 59 ) فإن فعلن ذلك فاضربوهن مبرح ولهن عليكم رزقهن وكسوتهن بالمعروف و[ إني : جا هق ] قد تركت فيكم ما لن تضلوا بعده إن اعتصمتم به : كتاب الله وأنتم تسألون ( وفي لفظ : مسؤولون : د مي مج جا هق ) عني فما أنتم قائلون ؟ قالوا : نشهد أنك قد بلغت [ رسالات ربك : جا ] وأديت ونصحت [ لأمتك وقضيت الذي عليك : جا ] فقال بإصبعه السبابة يرفعها إلى السماء وينكتها إلى الناس : اللهم اشهد اللهم اشهد ) .


الجمع بين الصلاتين والوقوف على عرفات
61 - ثم أذن [ بلال : مي مج جا هق ] [ بنداء واحد : مي ]
62 - ثم أقام فصلى الظهر ثم أقام فصلى العصر
63 - ولم يصل بينهما شيئا
64 - ثم ركب رسول الله صلى الله عليه وسلم [ القصواء : جا ] حتى أتى الموقف فجعل بطن ناقته القصواء إلى الصخرات وجعل حبل المشاة بين يديه واستقبل القبلة .
65 - فلم يزل واقفا حتى غربت الشمس وذهبت الصفرة قليلا حتى غاب القرص .
66 - [ وقال : وقفت ههنا وعرفة كلها موقف : د ن مي مج جا حا حم ] .
67 - وأردف أسامة [ بن زيد : مج جا هق ] خلفه .


الإفاضة من عرفات
68 - ودفع رسول الله صلى الله عليه وسلم ( وفي رواية : أفاض وعليه السكينة : د ن مج وقد شنق للقصواء الزمام حتى إن رأسها ليصيب مورك رحله ويقول بيده اليمني [ هكذا : وأشار بباطن كفه إلى السماء : ن ] أيها الناس السكينة السكينة .
69 - كلما أتى حبلا من الحبال أرخى لها قليلا حتى تصعد .

الجمع بين الصلاتين في المزدلفة والبيات بها
70 - حتى أتى المزدلفة فصلى بها [ فجمع بين : د جا ] المغرب والعشاء بأذان واحد وإقامتين .
71 - ولم يسبح بينهما شيئا .
72 - ثم اضطجع رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى طلع الفجر.
73 - وصلى الفجر حين تبين له الفجر بأذان وإقامة .

الوقوف على المشعر الحرام
74 - ثم ركب القصواء حتى أتى المشعر الحرام [ فرقى عليه : د مج جا هق ] .
75 - فاستقبل القبلة فدعاه ( وفي لفظ : فحمد الله : د مج جا هق ] وكبره وهلله ووحده .
76 - فلم يزل واقفا حتى أسفر جدا .
77 - ( وقال : وقفت ههنا والمزدلفة كلها موقف : م د ن مج جا حم ) .

الدفع من المزدلفة لرمي الجمرة
78 - فدفع [ من جمع : هق ] قبل أن تطلع الشمس [ وعليه السكينة : د ت هق حم ].
79 - وأردف الفضل بن عباس - وكان رجلا حسن الشعر أبيض وسيما -
80 - فلما دفع رسول الله صلى الله عليه وسلم مرت به ظعن تجرين فطفق الفضل ينظر إليهن فوضع رسول الله صلى الله عليه وسلم يده على وجه الفضل فحول الفضل وجهه إلى الشق الآخر فحول رسول الله صلى الله عليه وسلم يده من الشق الآخر على وجه الفضل يصرف وجهه من الشق الآخر ينظر .
81 - حتى أتى بطن محسر فحرك قليلا [ وقال : عليكم السكينة : مي ] .
__________________
(ربكم أعلم بما في نفوسكم إن تكونوا صالحين فإنه كان للأوابين غفورا) [الإسراء - 25]
محب الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-11-2005, 07:38 AM   #9
محب الإسلام
مشرف
 
الصورة الرمزية محب الإسلام
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 4,538
       
محب الإسلام is on a distinguished road
رمي الجمرة الكبرى
72 - ثم سلك الطريق الوسطى التي تخرج [ ك : ن د مي مج جا هق ] على الجمرة الكبرى حتى أتى الجمرة التي عند الشجرة
73 - فرماها [ ضحى : م نخ د ت طح جا قط هق حم ] بسبع حصيات
74 - يكبر مع كل حصاة منها مثل حصى الخذف
85 - [ ف : د هق ] رمى من بطن الوادي [ وهو على راحلته [ وهو : ن ] يقول : لتأخذوا مناسككم فإني لا أدري لعلي لا أحج بعد حجتي هذه : م د ن هق حم سع ].
86 - [ قال : ورمى بعد يوم النحر [ في شائر أيام التشريق : حم ] إذا زالت الشمس : م د ن ت مي مج طحا جا حا هق حم ] .
87 - [ ولقيه شراقة وهو يرمي جمرة العقبة فقال : يا رسول الله ألنا هذه خاصة ؟ قال : لا بل لأبد : خ م هق حم ].

النحر والحلق
88 - ثم انصرف إلى المنحر فنحر ثلاثا وستين [ بدنة : مج ] بيده
89 - ثم أعطى عليا فنحر ما غبر [ يقول : ما بقي : د جا هق ] وأشركه في هديه .
90 - ثم أمر من كل بدنة ببضعة فجعلت في قدر فطبخت فأكلا من لحمها وشربا من مرقها .
91 - ( وفي رواية قال : نحر رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نسائه بقرة : م ) .
92 - ( وفي أخرى قال : فنحرنا البعير ( وفي أخرى : نحر البعير : حم ) عن سبعة والبقرة عن سبعة : م نخ حم ) ( وفي رواية خامسة عنه قال : فاشتركنا في الجزور سبعة فقال له رجل : أرأيت البقرة أيشترك ؟ فقال : ما هي إلا من البدن : نخ ) .
93 - ( وفي رواية : قال جابر : كنا لا نأكل من البدن إلا ثلاث مني فأرخص لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( كلوا وتزودوا ) : حم ) . [ قال : فأكلنا وتزودنا : خ حم ] [ حتى بلغنا بها المدينة ] .


رفع الحرج عمن قدم شيئا من المناسك أو أخر يوم النحر
94 - ( وفي رواية : نحر رسول الله صلى الله عليه وسلم [ فحلق : حم ]
95 - وجلس [ بمنى يوم النحر : مج ] للناس فما سئل [ يومئذ : مج ] عن شيء [ قدم قبل شيء : مج ] إلا قال : ( لا حرج لا حرج ) حتى جاءه رجل فقال : حلقت قبل أن أنحر ؟ قال : ( لا حرج ) .
96 - ثم جاء آخر فقال : حلقت قبل أن أرمي ؟ قال : لا حرج .
97 - [ ثم جاءه آخر فقال : طفت قبل أن أرمي ؟ قال : لا حرج : مي حب ] .
98 - [ قال آخر : طفت قبل أن أذبح قال : ذبح ولا حرج : طح ] .
99 - [ ثم جاءه آخر فقال : إني نحرت قبل أن أرمي ؟ قال : [ ارم و: طي حم ] لا حرج : مي مج طح حب طي حم ] .
100 - [ ثم قال النبي صلى الله عليه وسلم : قد نحرت ههنا ومنى كلها منحر : حم مي م د جا هق ] .
101 - [ وكل فجاج مكة وطريق ومنحر : د حم مج طش حا هق ] .
102 - [ فانحروا من رحالكم : م مج د هق ] .
__________________
(ربكم أعلم بما في نفوسكم إن تكونوا صالحين فإنه كان للأوابين غفورا) [الإسراء - 25]
محب الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-11-2005, 07:41 AM   #10
محب الإسلام
مشرف
 
الصورة الرمزية محب الإسلام
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 4,538
       
محب الإسلام is on a distinguished road
خطبة النحر
103 - [ وقال جابر رضي الله عنه : خطبنا صلى الله عليه وسلم يوم النحر فقال : أي يوم أعظم حرمة ؟ فقالوا : يومنا هذا قال : فأي شهر أعظم حرمة ؟ قالوا : شهرنا قال : أي بلد أعظم حرمة ؟ قالوا : بلدنا هذا قال : فإن دماءكم وأموالكم عليكم حرام كحرمة يومكم هذا في بلدكم هذا في شهركم هذا هل بلغت ؟ قالوا : نعم . قال : اللهم اشهد : حم ] .


الإفاضة لطواف الصدر
104 - ثم ركب رسول الله صلى الله عليه وسلم فأفاض إلى البيت [ فطافوا .
105 - ولم يطوفوا بين الصفا والمروة : د طح هق حم سع ] .
106 - فصلى بمكة الظهر .
107 - فأتى بني عبد المطلب [ وهم : نخ مي مج جا هق ] يسقون على زمزم فقال : انزعوا بني عبد المطلب فلولا أن يغلبكم الناس على سقايتكم لنزعت معكم
108 - فناولوه دلوا فشرب منه ) .


تمام قصة عائشة
109 - [ وقال جابر رضي الله عنها : وإن عائشة حاضت فنسكت المناسك كلها غير أنها لم تطف بالبيت : خ حم ] .
110 - [ قال : حتى إذا طهرت طافت بالكعبة والصفا والمروة ثم قال : قد حللت من حجك وعمرتك جميعا : م د ن هق حم ] .
111 - [ قالت : يا رسول الله أتنطلقون بحج وعمرة وأنطلق بحج ؟ : خ حم ] [ قال : إن لك مثل ما لهم : حم ] .
112 - [ فقالت : إني أجد في نفسي أني لم أطف بالبيت حتى حججت : م د ن طح هق حم ] .
113 - [ قال : وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم وجلا سهلا إذا هويت الشيء تابعها عليه : م هق ] .
114 - [ قال : فاذهب بها يا عبد الرحمن فأعمرها من التنعيم .
115 - [ فاعتمرت بعد الحج : خ حم ] [ ثم أقبلت : حم ] وذلك ليلة الحصبة : م ط هق حم ] .
116 - [ وقال جابر : طاف رسول الله صلى الله عليه وسلم بالبيت في حجة الوداع على راحلته يستلم الحجر بمحجنه لأن يراه الناس وليشرف وليسألوه فإن الناس غشوه : م د حم ] .
117 - [ وقال : رفعت امرأة صبيا لها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت : يا رسول الله ألهذا حج ؟ قال : نعم ولك أجر : ت مج هق ] .


وهذا آخر ما وقفت عليه من ( حجة النبي صلى الله عليه وسلم ) برواية جابر رضي الله عنه .
__________________
(ربكم أعلم بما في نفوسكم إن تكونوا صالحين فإنه كان للأوابين غفورا) [الإسراء - 25]
محب الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات المشاركة الاخيرة
هل أنت تحب النبي صلى الله عليه وسلم محمد مصطفى منـتـدى الأبـحـاث والمـقـالات 3 14-08-2011 05:21 AM
مختصر صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم - للألباني عبدالعزيز منتدى السيرة النبوية والشمـائل المحمدية 2 27-01-2010 04:53 AM
حجة النبي صلى الله عليه وسلم كما رواها عنه جابر رضي الله عنه...العلامة الألباني - رحم مشرفة المنتديات النسائية منتدى الحـــج والعــمـرة والـزيـارة 1 20-10-2009 10:49 AM
صبر النبي صلى الله عليه وسلم مشرفة المنتديات النسائية منتدى السيرة النبوية والشمـائل المحمدية 0 23-08-2009 08:13 AM
تخريج حديث جابر في صفة حجة النبي صلى الله عليه وسلم محمد مصطفى منـتـدى الأبـحـاث والمـقـالات 0 17-11-2008 09:06 AM


الساعة الآن 09:52 AM.


جميع الحقوق محفوظة لمكتبة المسجد النبوي الشريف
جميع المقالات والأبحاث تعبر عن رأي أصحابها ، وليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر الموقع