العودة   منتديات زوار المسجد النبوي الشريف >

المـنـتديـات العــــامــــة

> الـمـنـتـدى العـــــــــــام
المكتبة الرقمية البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الـمـنـتـدى العـــــــــــام العلوم الإسلامية : عقيدة وتفسير وفقه وحديث ولغة وتاريخ..

كاتب الموضوع مشرفة المنتديات النسائية مشاركات 1 المشاهدات 2321  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-02-2008, 12:34 PM   #1
مشرفة المنتديات النسائية
مشرفة المنتديات النسائية ، Forum For Foreign Language
 
الصورة الرمزية مشرفة المنتديات النسائية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 5,271
مشرفة المنتديات النسائية is on a distinguished road
ميكروفون احْرِصْ عَلَى مَا يَنْفَعُكْ



احْرِصْ عَلَى مَا يَنْفَعُكْ




((احْرِصْ عَلَى مَا يَنْفَعُكْ))، لما ينفعُك في دينك، وفي تخطيط الهدف الذِّي خُلِقْتَ من أجلِهِ وهو العُبُوديَّة لله -جلَّ وعلا-، ومع ذلك لا تنسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا، ((احْرِصْ عَلَى مَا يَنْفَعُكْ))، كَثِير مِن النَّاس بِحَاجَة إِلَى هَذَا الأَمْر، تَجِدُهُ يَضيع وَقْتَهُ مِنْ غَيْر فَائِدَة لا فِي دِينِهِ ولا دُنْيَاهُ، لا يُشْغل نَفْسَهُ بِمَا يَرْجع إِليه بِخَير لا في الدُّنْيَا ولا فِي الآخِرَة! وكَثيرٌ مِنَ النَّاس بِحَاجة إِلَى أَنْ يُقَالَ لَهُ: لا تَنْسَ نَصِيبَكَ مِنَ الآخِرَة لِمَا يُرَى مِنْ حَالِ كَثِيرٍ من النَّاس مِنَ اللَّهَثْ وَرَاء الدُّنْيَا، أَعْطُوا الدُّنْيَا أكْبَر مِنْ حَقِّها، وأَخَذُوهَا مِنْ غَيْرِ وُجُوهِهَا، و صَرَفُوهَا في غَير مُسْتَحَقِّها، المَقْصُودْ أَنَّ النَّاس بِحَاجَةٍ مَاسَّة إلى الحِرْصْ على ما يَنْفَع، والهَدَفْ الأَصْلِي الذِّي مِنْ أَجْلِهِ خُلِقَ الإِنْسَان، وأُنْزِلَتْ الكُتُبْ وأُرْسِلَتْ الرُّسُلْ؛ تحقيق العُبُودِيَّة لله -جلَّ وعلا-، فَلْنَحْرَصْ عَلَى تَحْقِيقِ هَذَا الهَدَفْ، وعَلَى مَا يُعِينْ عَلَى تَحْقِيقِ هَذَا الهَدَفْ؛ ولِذَا قَالَ اللهُ -جَلَّ وعَلا-: {ولا تَنْسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا} فَاحْرِصْ عَلَى مَا يَنْفَعُك فِي هَذَا وهَذَا، والتَّوَازُنْ لَا بُدَّ مِنْهُ أَمْرٌ مَطْلُوبْ؛ لِأَنَّهُ لا يُمْكِنْ أنْ يَقُوم الدِّينْ إِلَّا بِشَيْءٍ مِمَّا يُعِينُ عَليهِ مِنْ أُمُورْ الدُّنْيَا، ((واسْتَعِنْ بِالله))، واحْرِصْ عَلَى مَا يَنْفَعُكْ، ابْذِل؛ لَكِنْ لا تَعْتَمِدْ عَلَى نَفْسِكْ، وتقول: إِنِّي فَعَلْتْ، وعَرَفْتْ، ودَرَسْتْ، وخَطَّطْتْ، والنَّتَائِجْ مَضْمُونَة! - لا ، لا - ما فيه! اسْتَعِنْ بِالله؛ فَالمَرْءْ مِنْ غَيْرِ إِعَانَة وعَوْن مِنَ اللهِ -جَلَّ وعَلا-؛ عَمَلُهُ وَبَالٌ عَلَيْهِ .


إِذَا لَمْ يَكُنْ عَوْنٌ مِنَ اللهِ لِلْفَتَى *** فَأَوَّلُ مَا يجني عَلَيْهِ اجْتِهَادُهُ


لا بُدَّ مِنَ الاسْتِعَانَة بِالله فِي كُلِّ شَيْء؛ ولِذَا أُمِرْنَا بِطَلَبِ الإِعَانَة مِنَ اللهِ -جَلَّ وعَلا- عَلى تَحْقِيقِ العُبُودِيَّة فِي كُلِّ رَكْعَة مِنْ رَكَعَات الصَّلاة {إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينْ} عَلى تَحْقِيقِ العُبُودِيَّة الجُمْلَة التِّي سَبَقَتْهَا وعَلَى غَيْرِهَا مِمَّا يُعِينُ عَلَى تَحْقِيقِهَا؛ اسْتَعِنْ بِالله ارْتَبِطْ بِرَبِّكْ، ثِقْ بِرَبِّكْ، ((ولا تَعْجَزْ))، لا تَيْأَسْ، لا تَمَلّ، لا تَكَلّ، ((احْرِصْ عَلَى مَا يَنْفَعُكْ))، تَعَلَّمْ؛ اعْمَلْ، ابْذل، أأْمُر بِالمَعْرُوفْ، انْهَ عَن المُنْكَر، ولا تَعْجَزْ، تقُول: والله النَّاس خَلاص انْتَهُوا مَا فِيهِم خِيرْ، وتَيْأَسْ وتَكْسَلْ وتَتْرُك الأمْر والنَّهِي! - لا - يا أَخِي، أَنْتَ مَأْمُورْ بِبَذْلِ السَّبَبْ؛ والنَّتَائِجْ بِيَدِ الله –جلا وعلا-.




الشيخ/ عبد الكريم الخضير

================

دائما أنصح نفسي وإياكم بما ننقل ونقرأ


آخر تعديل بواسطة مشرفة المنتديات النسائية ، 02-02-2008 الساعة 12:37 PM.
مشرفة المنتديات النسائية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-11-2009, 03:52 PM   #2
محبة للخير
عضو فعال
 
الصورة الرمزية محبة للخير
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 251
       
محبة للخير is on a distinguished road
جزيت خير الجزاء
محبة للخير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات المشاركة الاخيرة
فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ مشرفة المنتديات النسائية منتدى السيرة النبوية والشمـائل المحمدية 6 31-12-2011 11:59 AM
(إِنَّمَا يَأْمُرُكُمْ بِالسُّوءِ وَالْفَحْشَاءِ وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا ل مشرفة المنتديات النسائية ركن العلـوم الشرعية والمسـابقات 1 02-11-2010 07:27 AM
صدرحديثا:حَوَاشِي تَنْقِيحِ الزَّرْكَشِيِّ عَلَى البُخَارِيِّ للحافظ ابن حجر مشرفة المنتديات النسائية منتدى الكـتـاب والكـتـيـبـات 2 02-11-2010 07:25 AM
الحـثُّ عَلَى المُبَادَرَةِ إِلىَ التَّوْبَة :::للشيخ عبد الرزاق البدر::: مدارج السالكين ركن الـبـيـت المـســــلم 0 10-07-2009 08:43 AM
متن كِتَابُ اَلشَّرْحِ وَالْإِبَانَةِ عَلَى أُصُولِ اَلسُّنَّةِ وَالدِّيَانَةِ لابن ب محمد مصطفى منـتـدى الأبـحـاث والمـقـالات 0 17-03-2006 02:03 PM


الساعة الآن 10:52 PM.


جميع الحقوق محفوظة لمكتبة المسجد النبوي الشريف
جميع المقالات والأبحاث تعبر عن رأي أصحابها ، وليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر الموقع