الموضوع: و هذه هدية أخرى
عرض مشاركة واحدة
قديم 24-06-2006, 04:59 PM   #1
أمين
عضو
 
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 48
       
أمين is on a distinguished road
Thumbs down و هذه هدية أخرى

7008 - حَدَّثَنِي أَحْمَدُ بْنُ إِشْكَابٍ حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ فُضَيْلٍ عَنْ عُمَارَةَ بْنِ الْقَعْقَاعِ عَنْ أَبِي زُرْعَةَ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ
قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
كَلِمَتَانِ حَبِيبَتَانِ إِلَى الرَّحْمَنِ خَفِيفَتَانِ عَلَى اللِّسَانِ ثَقِيلَتَانِ فِي الْمِيزَانِ
سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ.

يا من شغل نفسه بالقيل و القال و أضاع وقته فيما لا يسمن و لا يغني من جوع و ربما فيما كان ضره أكثر من نفعه أو كان ضره خالصا اعلم أن نبيّك عليه الصلاة و السلام قد جمع لك في هاتين الكلمتين بين الخفة على اللسان و الثقل في الميزان و أعظم من ذلك المحبة إلى الرحمن فلا تحرم نفسك.

الحديث آخر ما رواه البخاري في صحيحه
أمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس