منتديات زوار المسجد النبوي الشريف

منتديات زوار المسجد النبوي الشريف (http://www.mktaba.org/vb/index.php)
-   منتدى الحـــج والعــمـرة والـزيـارة (http://www.mktaba.org/vb/forumdisplay.php?f=30)
-   -   مشاهد من الحرم المكي الشريف (http://www.mktaba.org/vb/showthread.php?t=13315)

خزامي 15-10-2009 03:40 AM

مشاهد من الحرم المكي الشريف
 
[CENTER]مشاهد من الحرم المكي الشريف



[IMG]http://www.womanmessage.com/media_bank/image/2007/10/15/1_20071015_70.jpg[/IMG]

[/CENTER]

[CENTER][B][COLOR=black][FONT=Arial][B][COLOR=black][FONT=Arial]لن تنتظر كثيراً لتحسّ بإحساس الرهبة، فقط عندما تطلّ بناظريك على الحرم الشريف، فيجتاحكَ إحساس يغمر حواسك و ينثر فوقّ روحكَ الطمأنينة والخشوع. ذلك البناء العمراني الفريد، وذلك اللون الرمادي الهاديء، كموج يغشى القلوب إيماناً وسلاماً.[/FONT][/COLOR][/B][/FONT][/COLOR][/B]
[FONT=Arial][COLOR=black][B][B][COLOR=black][FONT=Arial]*عندما تصلْ إلى حدود التوسعة، ستبهركَ النظافة التي تسبق المسجد الشريف، وحتى وإن رأيت شيئا يسيراً لا يسرك لن تنتظر كثيراً حتى ترى خلية من الأفراد يحوطون المناطق واحدة تلو الأخرى وَ يسكبون الماء المعطر في الأرض ويشطفونه، في عملية تأخذ منك مشاهدتها .. لمح البصر![/FONT][/COLOR][/B][/B][/COLOR][/FONT]
[FONT=Arial][COLOR=black][B][B][COLOR=black][FONT=Arial]*وعندما تطأ قدماك الحرم الشريف، سيعبقُ أريج تلك المياه المكانْ وربما تشهد مشهداً مشابهاً من مجموعة منظمة من الأفراد المسؤولين عن النظافة، فترى المسؤول عن نظافة مابين السجاد، أو الممرات أو حتى أعمدة الحرم! كلٌ لهُ عملهُ الخاص المسؤول عنهْ وأنت ما عليك إلا أن تُكبر وتصلي وأنت موقن بنظافة البقعة تحت قدميكْ.[/FONT][/COLOR][/B][/B][/COLOR][/FONT][FONT=Arial][COLOR=black]
[B][B][COLOR=black][FONT=Arial]*ولو جلست في الحرم أكثر ستجد أن النظافة تمتد إلى الأسقف والمراوحْ. فلا يوجد هناك نقطة في الحرم إلا وتطالها المياه المعطرة بترتيب شديد، فحتى السلالم التي يستخدمها العاملون لتنظيف الأسقف أو المصابيح، ستجدها محكمة التصميم فلا تزعج المارة ولا يخاف الصاعد عليها من الوقوعْ. وكلّ ذلك على مدار الساعة فلا يكاد بصركْ أن يغفل عن رؤية من ينظفون ولو دقيقة.[/FONT][/COLOR][/B][/B]
[B][B][COLOR=black][FONT=Arial]*تلفت قليلاً ستجدّ أنّ لكل من القسم الرجالي والنسائي مسؤوله الخاص . وسأتحدث عن القسم النسائي لأنّي عاصرتُ تفاصيله. تجد أن لكلّ منطقة نسائية، كوكبة من النساء المسؤولات عنه، متدرجات من المراقبة إلى العاملة. فتجد العاملات كالنحل يتنقلن بين صفوف المصليات فلا ترى كأساً ولا محرماً ورقياً إلا وأياديهنّ تسبق نظركَ إليه، في شغلٍ مستمرْ و من ورائهن تراقبهنّ المراقبات من بعيد، فتشرف بشكل كامل على سير العمل وأيضاً من التأكد على أنّ كل الأماكن ولو الدقيقة منها نظيفة، وعلى أن جموع المصليات في راحة تامة قدر الإمكانْ.[/FONT][/COLOR][/B][/B]
[B][B][COLOR=black][FONT=Arial]*وإذا خرجت في ممرات الحرم، تجد الأمن والشرطة منتشرين في كلّ مكان للحرص على عدم حدوث أي مشكلة، أو لمساعدتك بكل رحابة صدر إن طرأت لك أيّ مشكلة من أيّ نوع. ومن أبرز أعمالهم والتي يحسّ بها المؤمنون وخصوصاً في أوقات الزحام .. الحرص على سلاسة السير وعدم تعرقله، وإبعاد كل الجالسين أو الواقفين في الممرات. وخصوصاً أثناء الطواف، فالمصلون وراء مقام إبراهيم يتزايدون بشكل سريع فيقتربون كثيراً من المقام فيُعرقل الطائفينْ، فلا تجدهم إلا كحمامات سلام تزيح التكتلات فيكون الطواف بعدها منساباً كانسياب الماء في الجدول.[/FONT][/COLOR][/B][/B]
[B][B][COLOR=black][FONT=Arial]*سُفرة الإفطار في رمضان دليلٌ على حرص المسؤولين من حكومة خادم الحرمين الشريفين حتى أصغر موظف في الحرم. عندما يُسلم الإمام من صلاة العصر ترى جموع الموظفين يبدوؤن بنشر السّفر والبدء بالاستعداد للإفطار. ويبدأ توزيع مياه زمزم، و التمر و كلّ ما تجود به نفس المسلم في منظر يَشعّ في قلبك الفرحْ والبسمة.[/FONT][/COLOR][/B][/B]
[B][B][COLOR=black][FONT=Arial]*شكراً أولاً لخالقنا لأنهُ هيأ لنا هذا البيت لنطوف إليه و نفرح بقربنا عنده، ونتلذذ بصلاتنا حوله، وشكراً بحجم الراحة والطمأنينة التي نحس بها نحنُ عبّاد بيت الله لخادم الحرمين والشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود –حفظه الله- الذي هيأ لنا هذا المسجد الذي تعجز الكلمات عن وصف جماله وروعته، وهذهِ الجهود التي لا يغفل عنها إلا أعمى البصيرة وأعمى القلبْ. والحمد لله على نعمة الأمن التي أنعم الله بها علينا لننعم بعبادته ونحن في اطمئنانْ و راحة.[/FONT][/COLOR][/B][/B]
[B][B][COLOR=black][FONT=Arial]منقول[/FONT][/COLOR][/B][/B][/CENTER]

[/COLOR][/FONT]


الساعة الآن 12:23 AM.

جميع الحقوق محفوظة لمكتبة المسجد النبوي الشريف
جميع المقالات والأبحاث تعبر عن رأي أصحابها ، وليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر الموقع